fbpx
وطنية

منظمة دولية تنتزع موافقة بوليساريو لزيارة مصطفى سلمة

أسرة مصطفى سلمة
الجبهة تستبق وصول المنظمة بزيارة بعثة ضمنها مسؤول جزائري لعائلته من أجل تحميلها مسؤولية سلامته الجسدية بعد الإفراج عنه

كشفت مصادر مطلعة لـ”الصباح”، أن جبهة بوليساريو استبقت زيارة مرتقبة لمنظمة حقوقية أمريكية لزيارة مصطفى سلمة ولد سيدي مولود في سجنه، بزيارة لعائلة المعتقل قامت بها لجنة للمفوضية السامية للاجئين، ضمن عضويتها موظف جزائري، من أجل تنبيه عائلته إلى أن الإفراج عنه قد يعرضه لاعتداء جسدي داخل المخيمات. وأضافت المصادر نفسها، أن عناصر من المخابرات الجزائرية ومسؤولين في بوليساريو هددوا عائلة مصطفى سلمة ولد سيدي مولود، بالقول إنه قد يتعرض لمكروه في حالة السماح له بدخول مخيمات تندوف، مضيفة أن التهديد تم بشكل رسمي بحضور مبعوث جزائري ضمن الهيأة الدولية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى