fbpx
الأولى

تحت الدف

وضعت تحقيقات بوشرت دون أن تثير الضجيج، موظفين عمروا طويلا في المديرية العامة للجماعات المحلية، تحت الأنظار، بسبب انخراطهم، بطرق ذكية، دون أن يتركوا الغبار وراءهم، في اختيار ودعم ملفات شركات التدبير المفوض وعرقلة أخرى. ولم يعد “صناع القرار” في وزارة الداخلية، يستوعبون ويفهمون ما يجري داخلأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى