fbpx
تقارير

32 ألف مغربي يجهلون حملهم فيروس السيدا

كشفت جمعية محاربة السيدا، أن 32 ألف مواطن يجهلون أنهم حاملون فيروس السيدا، الأمر الذي يحرمهم من العلاج المبكر المتوفر مجانا. وأوضحت الجمعية في بيان لها أن 60 في المائة من المرضى لا يصلون إلى مسالك العلاج، إلا في مرحلة متقدمة من المرض، في الوقت الذي تثبت الدراسات وتوجيهات الصحة العمومية أن الشخص الذي يبدأ علاجه مبكرا، ويتابعه بانتظام تكون حمولته الفيروسية ضعيفة ولا ينقل الفيروس إلى الآخرين.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى