fbpx
أسواق

البنـوك تخفـض معـدلات الفائـدة

قررت  بعض المؤسسات البنكية  مراجعة أسعار الفائدة التي تطبقها على القروض، وذلك بعد فترة تميزت بوضع البنوك شروطا مشددة على الراغبين في الحصول على سلفات، إذ أدى ارتفاع حجم القروض معلقة الأداء إلى اعتماد المؤسسات البنكية مجموعة من الإجراءات الاحترازية، كما أن أزمة السيولة التي كانت تعانيها جعلتها تتشدد في منح القروض. لكن يبدو أن الوضعية سجلت تحسنا، خلال الفصل الثالث من السنة الجارية، خاصة ما يتعلق بالسيولة، إذ انخفض العجز لدى البنوك إلى 39 مليارا و 800 مليون درهم، بعد أن وصل، أشهرا من قبل، إلى 80 مليار درهم.
ويتوقع محللون أن يستمر الوضع في التحسن خلال الأشهر المقبلة، خاصة بعد تقلص عجز الميزان التجاري، كما أن تطبيق نظام المقايسة ساهم في تخفيف الضغط على ميزانية الدولة. ومكنت الظروف الجديدة البنوك من إعادة التمويل بشروط أفضل وبكلفة أقل في سوق القروض الخاصة.
وفي هذا الإطار، عمدت مؤسسات بنكية إلى تخفيض معدلات الفائدة المطبقة، على غرار التجاري وفا بنك، الذي خفض سعر الفائدة المطبق على قروض السكن، وذلك حسب دخل المقترضين ومدة استرداد القرض، ويتراوح سعر الفائدة حاليا، دون احتساب الرسوم، بين 5.25 و5.95 في المائة، في حين كان يتراوح، سابقا، بين 6.25 و 6.70. ويمكن لزبناء المؤسسة البنكية، الذين يقل دخلهم عن 20 ألف درهم، على سبيل المثال، أن يستفيدوا من قروض بسعر فائدة في حدود 5.75 في المائة، إذا كانت مدة القرض لا تتعدى 15 سنة، ويرتفع معدل الفائدة إلى 5.95 في المائة في حال وصلت فترة استرداد القرض إلى 25 سنة. ويستفيد الزبناء الذين يتراوح دخلهم بين 20 و 50 ألف درهم من سعر فائدة في حدود 5.5 في المائة للقروض لمدة 15 سنة، ولا تتعدى الفائدة 5.75 في المائة، بالنسبة إلى القروض التي تصل مدتها إلى 25 سنة. ولا يتعدى سعر الفائدة المطبق على فئات الزبناء الذين يتجاوز دخلهم 50 ألف سنة 5.25 في المائة لفترة 15 سنة و 5.50 لمدة 25 سنة. ويحدد سعر الفائدة، بالنسبة إلى الزبناء الذين يختارون السعر المتغير، في 5.50 بالنسبة إلى الفئة الأولى، و5.25 في المائة لفائدة الفئة الثانية و5 في المائة في ما يتعلق بالفئة الثالثة.  ويعتمد البنك الشعبي مقاربة أخرى، إذ يقترح سعر فائدة قار في حدود 5.15 في المائة لفائدة الزبناء الذين لا يتجاوز عمرهم 40 سنة، ويتقاضون أجرا يفوق 7 آلاف درهم، ويرتفع معدل الفائدة إلى 5.25 في المائة، بالنسبة إلى الزبناء الذين يتجاوز عمرهم 40 سنة، ويمكن أن يصل إلى 5.80 في المائة، بالنسبة إلى الزبناء الذين يقل دخلهم عن 7 آلاف درهم، وتتراوح أسعار الفائدة، بالنسبة إلى الزبناء الذين لا يكتتبون في هذه العروض الثلاثة، بين 5.57 و 6.55 في المائة.
من جهته يعتمد البنك المغربي للتجارة الخارجية مبدأ التنقيط، إذ يدرس كل ملف على حدة، وذلك من أجل تحديد نسبة المخاطر بالنسبة إلى كل زبون، ويعتمد في ذلك على سن طالب القرض، ودخله، ووضعيته الأسرية، وأقدميته المهنية، وعدد من المؤشرات الأخرى. ويحدد سعر الفائدة القار، دون احتساب الرسوم، 6.45 في المائة، و5.50 في المائة، بالنسبة إلى سعر الفائدة المتغير.
عبد الواحد كنفاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى