fbpx
وطنية

مندوبية السياحة بطنجة تضع إجراءات صارمة لضمان سلامة السياح

 

 

 

تواصل المندوبية الجهوية لوزارة السياحة بطنجة عملها الدؤوب من أجل تحسين أداء القطاع السياحي والمضي قدما في مختلف الاوراش التي تساهم في تطوير المنشآت السياحية والوحدات الفندقية وعموم الخدمات المقدمة في هذا القطاع الحيوي.

وتعمل المندوبية، بتنسيق مع ولاية طنجة، على اعتماد عدة إجراءات عملية لتدبير استقبال السياح المغاربة والأجانب في ظروف مناسبة ومحفزة ومشجعة لهم على الاستمتاع بجمال شمال المملكة.

ومن بين هذه الإجراءات التي تعكف عليها المندوبية الجهوية للسياحة بطنجة، القيام بحملات تحسيسية في أوساط الفاعلين والمهنيين في القطاع السياحي، من أجل ضمان السلامة الصحية للسياح، إلى جانب سلامتهم الأمنية.

وباشرت المندوبية تحسيسها في مختلف المؤسسات والوحدات الفندقية المصنفة ما بين 3 نجوم و5 نجوم، من أجل العمل على توفير وضمان السلامة الأمنية والصحية للسياح، مغاربة وأجانب.

وفي تصريح لجريدة “الصباح”، أكد المندوب الجهوي للسياحة بطنجة، صفوان بوعياد، أنه، وبتنسيق مع الشؤون الداخلية بولاية طنجة، تم التشديد على عدة إجراءات يجب على الفنادق وكل المؤسسات السياحية الالتزام بها، حفاظا على سلامة كل الوافدين إلى طنجة.

وفي السياق ذاته، أضاف المسؤول المذكور بأن طنجة، باعتبارها قبلة سياحية وطنية تستقطب على مدار السنة وفودا من السياح الأجانب والمغاربة، تم اتخاذ مجموعة من التدابير والإجراءات الإدارية والفنية واللوجستيكية، لاستقبال السنة الميلادية الجديدة، في أحسن الظروف، إذ عملت المندوبية الجهوية للسياحة على تكليف لجنة إدارية للتحسيس والمراقبة، بتنسيق مع السلطات المحلية والصحية والأمنية، قصد الالتزام بمجموعة من الشروط والآليات الواجب توفرها داخل المؤسسات الفندقية المصنفة، ككاميرات المراقبة وعناصر الأمن الخاص، بالإضافة إلى الالتزام بمختلف المواصفات الصحية التي وضعتها مصالح “أونسا” بخصوص جودة التغذية والإطعام ومختلف المواد الاستهلاكية الضرورية.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


زر الذهاب إلى الأعلى