fbpx
أســــــرة

خطوات للتعافي من آثار الجلطة الدماغية

يقدم الخبراء عددا من النصائح العملية للتعافي التدريجي من آثار الجلطة الدماغية والعودة للتمتع بالحياة، منها تدريب عضلات الوجه أمام المرآة. وينصح بأخذ نفس عميقا ونفخ الخدين، مع تحريك الهواء من خد إلى آخر. وهناك تمرينات أخرى بسيطة، مثل إخراج اللسان، وإظهار الأسنان، والضحك، وتحريك الجبهة والحاجبين. ومن بين النصائح، ممارسة تمارين المهارات الحركية، التي يمكن أن تحسن قوة العضلات وتناسقها في جميع أعضاء الجسم، وقد يشمل هذا العضلات المستخدمة للاتزان والمشي وحتى البلع. والشيء ذاته بالنسبة إلى تمارين الحركة، علما أن بعض المرضى، قد يضطرون إلى استخدام وسائل المساعدة الحركية مثل المشاية، أو الكرسي المتحرك أو دعامات الساق، إذ يمكن لدعامات الساق مساعدتهم على الثبات وتقوية الساق لتثبيت وزن الجسم أثناء إعادة تعلم المشي.
كما يمكن لبعض التمارين وطرق العلاج أن تخفف من تعب العضلات (التشنج) وتساعد على استعادة نطاق الحركة، وهو ما يعرف بالعلاج باستخدام نطاق الحركة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


زر الذهاب إلى الأعلى