fbpx
تقارير

المعارضة ترفض مراقبة المالية العمومية

ترأسها العدالة والتنمية وستختص في متابعة تقارير المجلس الأعلى للحسابات

فعل مجلس النواب، خلال النصف الثاني من الولاية الحالية، لجنة مراقبة المالية العمومية، التي أضيفت إلى اللجن الثماني للمجلس بعد تعديل القانون الداخلي للمجلس نهاية السنة الماضية. وتمكن حزب العدالة والتنمية من الحصول على رئاسة اللجنة الجديدة. وأوضح عبد اللطيف بروحو، عضو فريق حزب “المصباح” بمجلس النواب، في تصريح لـ”الصباح”، أن المعارضة رفضت تولي رئاسة اللجنة، إذ كان من المقرر أن تعود رئاسة اللجنة إلى الاتحاد الاشتراكي، الذي عبر عن رغبته في ذلك، لكنه تنازل عنها في آخر المطاف، ولم يبد أي حزب في المعارضة الرغبة في تولي رئاسة لجنة مراقبة المالية العامة، ليتولاه الحزب الذي يقود الأغلبية. وأفاد بروحو، جوابا عن سؤال حول مدى تداخل اختصاصات اللجنة الجديدة مع لجنة المالية والتنمية الاقتصادية،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى