fbpx
ملف الصباح

مـــؤشرات الأزمــــة

النمو لن يتجاوز 1 في المائة وتراجع ملحوظ للاستهلاك تفيد كل المؤشرات الخارجية والداخلية أن آفاق الانفراج ما تزال بعيدة المنال، وأن الاقتصاد العالمي مرشح لكل الاحتمالات، رغم التحسن الملحوظ في ما يتعلق بالوضع الصحي، إذ أن الحرب الروسية الأوكرانية ترخي بظلالها، على أكبر الاقتصادات العالمية، وأنأكمل القراءة »

هذا المحتوى خاص. يمكنكم الإشتراك في الجريدة أو مشاهدة فيديو إعلاني :للاطلاع على جميع مقالات الصباح الاشتراك

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى