fbpx
وطنية

ملفات مستعجلة على مكتب بنسعيد

تلقى المهدي بنسعيد وزير الشباب والرياضة والتواصل نداء نقابيا يستعجل معالجة مشكل الانتقالات، في الإطار الذي يضمن التوزيع المجالي العادل للموظفين والموظفات، عبر مختلف المرافق والمؤسسات التابعة للقطاع، في إطار احترام القوانين الجاري بها العمل وحماية حقوق ومكتسبات جميع الموظفات والموظفين.
ووجه المكتب التنفيذي لاتحاد النقابات الوطنية المنضوي تحت لواء الاتحاد العام للشغالين، أول أمس (الاثنين)، رسالة مفتوحة إلى المهدي بنسعيد وزير الشباب والرياضة والتواصل قصد عقد لقاء مستعجل، من أجل الانكباب على تسوية الملفات العالقة وإيجاد حلول للمشاكل المطروحة، في إطار الحوار الاجتماعي، تفعيلا للتوجيهات الملكية بهذا الخصوص، وترسيخ البعد التشاركي مع النقابات، الذي يؤكد عليه دستور المملكة، مع اعتماد آلية لمواصلة مسلسل الحوار الاجتماعي بوتيرة منتظمة.
وشملت لائحة المطالب المستعجلة التسوية النهائية لملف الأطر الرياضية، بما يضمن حصولها على حقوقها المادية واستقرارها الوظيفي أسوة بباقي موظفي القطاع، والإسراع بتسوية ملف الأطر المساعدة مع حماية الحقوق المادية والمهنية لهذه الفئة، التي تقدم خدمات جليلة للقطاع، ومعالجة ملف ترسيم التعويضات الجزافية والرفع من قيمتها، على غرار قطاعات الثقافة والاتصال، وكذا معالجة ملف الترقية بالاختيار في إطار توسيع العملية وتعميمها.
وتطالب النقابة بإيجاد آلية عادلة ومنصفة بخصوص تنظيم الامتحان المهني عبر اعتماد الامتحانات المهنية الجهوية بما يضمن القرب وتقليص النفقات  بالنسبة للموظفين والموظفات وتحقيق العدالة المجالية، واعتماد مسطرة واضحة لتعميم تمديد سن التقاعد بالنسبة للراغبين في ذلك، من أجل التغلب على مشكل الخصاص المهول، الذي يشكو منه القطاع على مستوى الموارد البشرية، ومواصلة تفعيل مبدأ التناوب والتداول على مناصب المسؤولية، تفعيلا للرسالة الملكية بهذا الخصوص، وفتح المجال أمام جميع الكفاءات في إطار تكافؤ الفرص، مع الإسراع بإخراج القانون الأساسي لموظفي القطاع، وتسوية المشاكل التي يتخبط فيها العاملون في قطاعات الصحافة والموسيقى ومهن السينما والمسرح، وحمايتهم من الإفلاس الذي يتهددهم .
ي.ق


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى