fbpx
الصباح السياسي

برلماني إيطالي: المغرب يؤكد مكانته كضامن للاستقرار في الشرق الأوسط

 

أكد النائب البرلماني الإيطالي، باولو غريمولدي، أن المغرب “يؤكد مكانته من جديد كضامن للاستقرار في منطقة الحوض المتوسطي والشرق الأوسط”، مشيدا بفتح جسر اللنبي/الملك حسين الرابط بين الضفة الغربية والأردن، دون انقطاع، بفضل وساطة مباشرة من المغرب، خلف قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وكتب رئيس الوفد البرلماني الإيطالي لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، في تغريدة له على تويتر أن “اتفاقيات إبراهيم لا زالت تؤتي ثمارها”، مشيرا إلى أن السلطات الإسرائيلية قررت فتح هذا المعبر الحدودي دون انقطاع.

ومكنت هذه الوساطة التي قامت بها المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية، من التوصل إلى اتفاق من أجل الفتح الدائم لهذا المعبر 24/7، والذي يشكل المنفذ الوحيد للفلسطينيين على العالم.

وسيكون افتتاح الجسر الحدودي، الذي يقع على بعد خمسين كلم من العاصمة عمان، ساري المفعول قريبا بمجرد استيفاء الشروط اللوجيستية، وخاصة على مستوى الموارد البشرية.

وتمثل هذه الوساطة، مرة أخرى، دليلا واضحا على الاهتمام الذي يوليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، للقضية الفلسطينية ورفاه الفلسطينيين.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

مانع إعلانات!!!

أنتم تستخدمون ملحقات لمنع الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع.