fbpx
أخبار 24/24

هستيرية الدراجي تهدد وظيفته

 

انتشر اسم الواصف الجزائري حفيظ الدراجي، في مواقع التواصل الإجتماعي، أخيرا، ليس لأنه حقق إنجازا ما، وإنما بعدما تفنن في سب وشتم كل من وجده أمامه، فقط لأن منتخب بلاده خرج صاغرا من كأس إفريقيا المقامة حاليا بالكامرون.

وبعد سكوت طويل من إدارة القناة التي يعمل بها، “بي إن سبورت” القطرية الرياضية، علمت “الصباح” أن حتى مسؤوليها لم يتمكنوا من السكوت أمام هيجان حفيظ على الجماهير، ليقرروا استدعائه على عجل.

فبعد استعماله لألفاظ نابية لمهاجمة مغاربة ومصريين وتونسيين وأفارقة من دول جنوب الصحراء، بعد إقصاء الجزائر من الدور الأول من “الكان”، كان لابد لمسؤولي “بي إن” أن يتدخلوا لوقف هذه المهزلة، بعد ارتفاع مطالب بمعاقبته، لإضراره بصورة القناة، التي تدعم الوحدة العربية وتعتمد على الرياضة لتقريب الشعوب، وهي مخاصل بات عالم زمانه الدراجي أول تهديد لها.

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.