fbpx
تقارير

رد فعل قوي للجمعيات ضد الحملات التكفيرية

الفضاء الحداثي قال إن شيوخ الفتنة والقتل يحاولون التسلط على المؤسسات الدينية

سجل الفضاء الحداثي للتنمية والتعايش رد فعل قوي ضد الخرجات التكفيرية للشيخ أبو النعيم، ومحاولات تكفيريين تكميم الأفواه، وإرهاب كل من له تصور مخالف لآراء شيوخ “الفتنة والقتل”، و”محاولة التسلط على أدوار المؤسسات الدينية الفعلية”، و”جعل الشأن الديني في المغرب حكرا على فئة بعينها تفتي فيه انطلاقا من ثنائية الحلال والحرام في تغييب تام للعقل وللاجتهاد ولأي نقاش عقلاني قوامه الأفكار لا التهديد والوعيد”


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى