fbpx
أســــــرة

تسلط الآباء يفرز أطفالاغير أسوياء

متخصصو التربية يرفضون التسلط ويدعون أولياء الأمور إلى التواصل مع أطفالهم

أصبح أطفالنا، في العصر الحالي الذي تبدلت فيه الأحوال وتغيرت الأوضاع، في حاجة إلى تعديل طرق التربية وأساليبها لتتماشى مع التطورات التي يعرفها العالم من حولنا، والتي أصبحت بموجبها عناصر أخرى، عدا الوالدين، (تلفزيون، حاسوب، أنترنت، بلاي ستيشن…)، شريكة في تربية الطفل، بل إن سلطتها وإغراءها يتجاوز سلطة الآباء أنفسهم. المتخصصون في علم التربية وعلم النفس، تجندوا من أجل البحث عن أنجع السبل والأساليب من أجل تربية سليمة للطفل، مع أنهم يجمعون على عدم وجود

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

انت تستخدم إضافة تمنع الإعلانات

نود أن نشكركم على زيارتكم لموقعنا. لكننا نود أيضًا تقديم تجربة مميزة ومثيرة لكم. لكن يبدو أن مانع الإعلانات الذي تستخدمونه يعيقنا في تقديم أفضل ما لدينا.