fbpx
أخبار 24/24

الخارجية الأمريكية مطالبة بالاستماع لضحايا الريسوني والراضي

راسلت الجمعية المغربية لحقوق الضحايا، اليوم (الثلاثاء)، الخارجية الأمريكية، بشأن بلاغها المتعلق بانتهاكات المحاكمة العادلة للريسوني وباقي الصحفيين المحتجزين، مؤكدة ضرورة “منح ضحايا المتهمين المعنيين، فرصة اللقاء والاستماع لرأيهم وحقيقة الأفعال الإجرامية الجنسية المرتكبة في حقهم”.

وأعربت الجمعية، في رسالتها، عن “ذهولها من صدور البلاغ المذكور، بشكل غير محايد، لم يأخذ بعين الاعتبار ضرورة الاطلاع على حقيقة الملفين القضائيين الرائجين أمام أنظار القضاء المغربي، ولا الاستماع للضحايا ولدفاعهم، بل أقصاهم من حقهم في اللجوء للعدالة، وبنى موقفه فقط على تصريحات من يدافعون عن المتهمين، المفعمة بالمغالطات”.

وتابع المصدر ذاته “باسم الجمعية المغربية لحقوق الضحايا، وباسم دفاع حفضة بوطاهر، ضحية اعتداء جنسي من قبل المتهم عمر الراضي، والشاب المثلي عادل اشرع، المعروف بآدم ضحية اعتداء جنسي من قبل المتهم سليمان الريسوني، نلتمس منكم تحديد موعد ومكان اللقاء للاستماع للضحايا في شأن الأفعال الإجرامية الجنسية المرتكبة في حقهم، والتي لا علاقة لها بحرية الصحافة كما يحاول المتهمان ومن يساندهما ترويجها”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى