fbpx
الرياضة

مباراة ثانية للوداد مهددة

تدابير صارمة من السلطات الأنغولية ترهن مباراة بيترو أتلتيكو والفريق يسافر غدا إلى مصر

باتت مباراة بيترو أتلتيكو الأنغولي والوداد، لحساب الجولة الثانية من عصبة أبطال إفريقيا، المقررة الثلاثاء المقبل، مهددة بدورها بالتأجيل، بعدما قررت السلطات الأنغولية منع ولوج أي بعثة، ثبتت إصابة لاعب واحد فيها بفيروس كورونا.
واضطرت لجنة المسابقات بالكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف»، إلى تأجيل مباراة بريميرو دي أوغوستو الأنغولي ونامونجا التنزاني، أول أمس (الأحد)، قبل ساعات من انطلاق المباراة، لحساب دور ذهاب ما قبل مجموعات كأس الكنفدرالية «كاف»، بعدما طلبت السلطات في أنغولا برحيل بعثة الفريق التنزاني فورا، بعد ثبوت إصابة أربعة منهم بالفيروس.
وأوضح الفريق الأنغولي أنه أبلغ «كاف» بالمستجد، وأنه قام بكل ما يلزم لإجراء المباراة، لكن السلطات منعتها.
بالمقابل، أوضح الفريق التنزاني أن البعثة أجبرت على مغادرة البلاد، بعد اكتشاف حالات كورونا فيها، وأن مجموعة من الجنود رافقوا اللاعبين والمسؤولين إلى المطار.
وسيكون على الوداد ربط الاتصال بالبعثة الدبلوماسية بأنغولا، للحصول على التأشيرات، قبل السفر لمواجهة بيترو أتلتيكو، إذ سيكون الفريق الأنغولي مكلفا بتنظيم المباراة، وعليه إبلاغ البعثة المغربية بأي مستجد قبل المباراة الثلاثاء المقبل.
ويسافر الوداد إلى القاهرة، غدا (الأربعاء)، لمواجهة كايزر شيفز الجنوب إفريقي، بملعب السلام، لحساب الجولة الأولى من دور مجموعات عصبة أبطال إفريقيا.
وتجرى المباراة الجمعة المقبل في الثامنة بالتوقيت المغربي.
ووجهت الجامعة الملكية لكرة القدم الشكر للاتحاد المصري، الذي وافق في ظرف قياسي على استقبال مباراة الوداد، بعدما تعذر الحصول على موافقة السلطات المغربية، بسبب منع الرحلات القادمة من جنوب إفريقيا، لانتشار السلالة المتحورة من كورونا في هذا البلد.

العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى