fbpx
وطنية

الجائحة تمنع التجوال بأكادير

أعاد الوضع الوبائي المقلق بعمالة أكادير إداوتنان، تنزيل حزمة من الإجراءات الاحترازية للحد من استمرار انتشار وباء كورونا، وتضع عاصمة جهة سوس ماسة تحت قرار منع التجوال الليلي والتنقل من وإلى المدينة، بعد أن سجلت لجنة اليقظة ارتفاعا مقلقا لحالات الإصابة خلال الأسابيع الماضية، على مستوى مؤشرات تتبع الوباء، ابتداء من الأحد 22 نونبر 2020 على الساعة التاسعة ليلا ولمدة أسبوعين. وتم إغلاق الشواطئ ومنع ارتيادها، و إغلاق سوق الأحد وأسواق القرب على الساعة 3 زوالا، وكذا إغلاق جميع المتاجر و المحلات التجارية الكبرى على الساعة 8 مساء.

وفرضت اللجنة إلزامية التوفر على رخصة استثنائية للتنقل من وإلى عمالة أكادير إداوتنان، مع منع جميع أشكال التنقل الليلي ما بين الساعة 9 مساء والسادسة صباحا.

وقررت إغلاق كل الحمامات ومحلات التجميل والأنشطة المشابهة، باستثناء محلات الحلاقة، و إغلاق ملاعب القرب والمنتزهات، وكذا إغلاق القاعات الرياضية ومحلات الألعاب والأنشطة المشابهة، بينما أصرت اللجنة على ضرورة احترام 50% من الطاقة الاستيعابية لوسائل النقل العمومي.

من جهة أخرى، قررت لجنة اليقظة بعمالة إنزكان أيت ملول  تشديد عملية المراقبة على مستوى الحواجز الأمنية والإدارية بمداخل العمالة. وفرضت تحديد الساعة التاسعة ليلا موعدا لإغلاق جميع المحلات التجارية والحرفية والمهنية، كالمقاهي والمطاعم ومحلات بيع المأكولات الخفيفة، والأنشطة الحرفية. وقررت إغلاق أسواق القرب على الساعة الرابعة عصرا.

محمد إبراهمي (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى