fbpx
وطنية

لا انتخابات مهنية للمحامين

الطوارئ قد تؤجلها وإشكالات قانونية في تدبير المرحلة المقبلة

رغم حمى الانتخابية التي سبقت إجراء الانتخابات المهنية للمحامين بالهيآت 17، فإن هناك أخبارا شبه مؤكدة بشأن تأجيل موعدها بسبب حالة الطوارئ الصحية التي يشهدها المغرب.

وأفادت مصادر “الصباح” أن جمعية هيآت المحامين، في إطار تدبير الوضع، قررت في وقت سابق توحيد تاريخ إجراء الانتخابات المهنية وحددته في 18 و19 دجنبر المقبل، وأنه إثر ذلك عمدت بعض الهيآت إلى مراسلة الولاة لأجل تبليغهم بموعدها، على اعتبار أن حالة الطوارئ تمنع التجمعات التي يفوق عددها 10 أشخاص، وهو الأمر الذي لا يمكن ضبطه، وأضافت المصادر ذاتها أن بعضا منها توصل بجواب بعدم إمكانية إجرائها في ذلك الوقت وتأجيلعا إلى وقت لاحق إلى حين تحسن الحالة الوبائية.

وعلمت “الصباح” أن الجمعية العمومية التي كانت هيأة المحامين بالبيضاء تنوي عقدها في 27 نونبر الجاري بنادي المحامين ببوسكورة، تقرر تأجيلها بعد أن توصل مجلس الهيأة من قبل عامل إقليم بوسكورة بقرار عدم إمكانية عقد الجمعية العمومية، بالنظر إلى الوضعية الوبائية وإمكانية وجود أعداد كثيرة من المحامين وهو ما يتعارض مع التدابير المتخذة في شأن حالة الطوارئ التي توجد عليها البلاد وبصفة خاصة البيضاء، التي تشهد ارتفاعا في عدد الإصابات بالفيروس.

وربطت المصادر ذاتها قرار التأجيل بإمكانية تأخير موعد الانتخابات الخاصة بانتخاب نقيب جديد للهيأة ومجلس هيأتها، خاصة أمام القرار الذي اتخذ أمس (السبت)، من قبل الحكومة في شأن تمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية المعمول بها على مستوى البيضاء الكبرى (عمالتا البيضاء والمحمدية وإقليما النواصر ومديونة) وإقليمي برشيد وبنسليمان، لمدة أربعة أسابيع أخرى، تبتدئ من اليوم (الأحد) على الساعة التاسعة ليلا، وهو ما يعني أتوماتيكيا تأجيل الانتخابات، لأن حالة الطوارئ تفرض منع التجول ابتداء من التاسعة مساء، وهو أمر لا يمكن تطبيقه في حال إجراء الانتخابات في موعدها، لأن عملية فرز الأصوات تبقى لساعات متأخرة.

الإشكال القانوني الذي سيطرحه عدم إجراء الانتخابات في موعدها، يتطلب إصدار مرسوم من قبل محمد بنعبد القادر، وزير العدل، لأجل تدبير المرحلة المقبلة من قبل الهيآت المنتخبة الحالية، والتي سينتهي عملها قانونيا في نهاية دجنبر المقبل، ما قد يطرح إشكالات حقيقية، في حال استمرارها في العمل دون وجود مرسوم يشرعن القرارات التي ستتخذها، ما بعد نهاية دجنبر.

كريمة مصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى