fbpx
الرياضة

مفاجآت وعناصر قديمة في لائحة خاليلوزيتش

الناخب الوطني وجه الدعوة إلى لاعب غير مؤهل لمباراتي إفريقيا الوسطى

شهدت لائحة المنتخب الوطني للمشاركة في مباراتي منتخب إفريقيا الوسطى في 13 و17 نونبر الجاري، لحساب الجولتين الثالثة والرابعة من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا بالكامرون 2022، مفاجآت ووجوها جديدة، لكنها عرفت في الوقت نفسه استدعاء عدد من الوجوه القديمة.

خاليلوزيتش: رحيمي مجتهد

قال وحيد خاليلوزيتش، الناخب الوطني، خلال الندوة الصحافية المنعقدة أول أمس (الخميس) عبر المناظرة المرئية، إن سفيان رحيمي مجتهد، ويتمتع باندفاع إيجابي، ولديه حضور قوي في الملعب.
وعزا خاليلوزيتش غياب بعض المحترفين إلى أسباب مختلفة من بينها المرض وغياب الجاهزية أو الإصابات، وزاد قائلا “لم أوجه الدعوة إلى العديد من اللاعبين للمشاركة في المباراتين معا إلى حين شفائهم واسترجاع مؤهلاتهم الفنية، كما أنني وجهت الدعوة إلى الحارس هشام المجهد، لتعويض غياب أنس الزنيتي بسبب المرض، وعطلة رضا التكناوتي”.
واعترف الناخب الوطني بوجود عراقيل، سببها رفض بعض الأندية الأوربية تسريح محترفيها في ظل الأزمة الناجمة عن تفشي فيروس كورونا المستجد، على غرار ما حدث مع زكرياء لبيض ونصير مزراوي، عندما رفض فريقهما أجاكس أمستردام تسريحهما في وقت سابق.

لاعب ينتظر الترخيص

تميزت لائحة خاليلوزيتش باستدعاء زكرياء أبو خلال، مهاجم أزيد ألكمار الهولندي، بعدما حسم في اللعب للمنتخب الوطني، مفضلا إياه على المنتخبين الليبي والهولندي، بالنظر إلى توفره على ثلاث جنسيات.
وينتظر أن يتوصل أبو خلال بترخيص من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” خلال الأيام القليلة المقبلة، للمشاركة في مباريات الأسود، بما أنه لعب للفئات الصغرى للمنتخب الهولندي في وقت سابق، الأمر الذي يتطلب تأهيله قبل إشراكه في مباراتي إفريقيا الوسطى.
وقرر خاليلوزيتش توجيه الدعوة إلى فيصل فجر، الملتحق أخيرا بسيفاس سبور التركي وعادل تاعرابت، لاعب وسط بنفيكا البرتغالي وأمين حارث لاعب شالك الألماني.
وضمت اللائحة ياسين بونو ومنير الكجوي المحمدي وهشام المجهد ونايف أكرد وزهير فضال وجواد الياميق وسامي مايي وغانم سايس ونصير مزراوي وعصام الشباك وحمزة منديل ونسيم بوجلاب وسفيان أمرابط وفيصل فجر وأيمن برقوق وحكيم زياش وعادل تاعرابت وسليم أملاح وأشرف حكيمي وسفيان رحيمي وزكرياء أبوخلال وأمين حارث وأشرف بنشرقي ويوسف العربي ويوسف النصيري.

الجاهزية تبعد طنان ولزعر

علمت «الصباح» أن وحيد خاليلوزيتش، الناخب الوطني أسقط أسامة طنان، مهاجم فتيس أرنيم الهولندي، لعدم جاهزيته سواء من الناحية الفنية والبدنية.
وأبعد خاليلوزيتش عن لائحة المنتخب الوطني أشرف لزعر، الظهير الأيسر لكوسينزا الإيطالي، لعدم جاهزيته، كما أقصى عمر القادوري ومحمد غرس الله، المحترفين بباوك سالونيكا اليوناني وسلوفان بترسلافا السلوفاكي، إضافة إلى سفيان شاكلا مدافع فياريال مدريد، كما أبعد نور الدين أمرابط، لعدم شفائه من الإصابة.

المحليون لعموتة

قرر وحيد خاليلوزيتش، مدرب المنتخب المحلي، الاستغناء عن لاعبي البطولة الوطنية، حتى يكونوا رهن إشارة المنتخب المحلي خلال المعسكر التدريبي المقبل.
وكشف مصدر مطلع أن إبعاد لاعبي البطولة جاء بعد تنسيق بين خاليلوزيتش وعموتة، إذ يطمح الأخير إلى الاستفادة من جميع اللاعبين الأساسيين، الذين يراهن عليهم خلال بطولة إفريقيا للمحليين.
وأسقط خاليلوزيتش أنس الزنيتي ورضا التكناوتي وعبد الكريم باعدي وسفيان بوفتيني وبدر بانون وإسماعيل الحداد ووليد الكرتي وصلاح الدين السعيدي.

الخلفي: البحث مستمر عن الفريق المثالي

لابد من الإشارة إلى معطى أساسي، قبل وضع أي قراءة، يتمثل في أن «كورونا»، أربك استعدادات الجميع.
ويتضح من خلال اللائحة أن خاليلوزيتش ما زال يبحث عن الفريق المثالي، الشيء الذي يفسر استدعاءه لبعض العناصر الجديدة، بين الفينة والأخرى، لكنه مستقر على رأيه في حراسة المرمى.
ويبدو أن إصرار خاليلوزيتش على استدعاء حمزة منديل، مدافع شالك، جاء بالنظر إلى متابعته له مع فريقه، رغم الانتقادات التي توجه إليه بسببه، لكن أعتقد أن باقي اللاعبين لديهم الإمكانيات لحمل قميص المنتخب، بعد أن أبانوا إمكانيات جيدة في المباراتين الإعداديتين أمام السنغال والكونغو الديمقراطية.
وبالنسبة إلى لاعبي الوسط الدفاعي، أعتقد أن خاليلوزيتش كون فكرة عن نايف أكرد، الذي يتألق دورة بعد أخرى مع فريقه رين، والشيء نفسه بالنسبة إلى باقي اللاعبين الموجودين معه، خاصة أن بعضهم يخوض عصبة الأبطال.
بالنسبة إلى استدعاء عادل تاعرابت وفيصل فجر، فإن خاليلوزيتش مقتنع أن هذين اللاعبين سيقدمان الإضافة إلى المجموعة، بالنظر إلى تجربتهما.
ويبقى استدعاء سفيان رحيمي اختيارا موفقا، بالنظر إلى المستوى الذي قدمه، الشيء الذي يؤكد أن خاليلوزيتش مقتنع بالأداء الفردي لمجموعة من اللاعبين.
مصطفى الخلفي (مدرب الفتح الرياضي)
إنجاز: عيسى الكامحي وصلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى