fbpx
وطنية

وداعا “دا احماد”

عاش واضحا ووفيا لمواقفه ومحترما لخصومه السياسيين وأعطى من دمه للأمازيغية رحــل الأستــاذ أحمــد الدغرني دون رجعــة. وترك حزنا عميقــا في نفوس الخصوم قبــل الأقــارب، من يعرف “دا احماد”، يعـــرف أنــــه رجـل مواقـــف وصاحب فكرة، عــاش بها إلى آخر لحظــة فــي حياتــه، ولم يغيــر يوما من معتقـــداته،أكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى