fbpx
خاص

14 ساعة ونصف لنصب كمين لنائب الوكيل العام بالجديدة

الملف يتعلق بنزاع عقاري معروض على استئنافية ورزازات وقاضيان تناوبا للاستفراد بالضحية للتوسط لدى قاض ثالث

لم يكن سهلا الوصول إلى قاضي استئنافية ورزازات الذي استفاد من التنقيل إلى استئنافية الجديدة منذ يناير 2012، حيث ظل يزاول مهامه بالنيابة العامة إلى أن أوقف السبت الماضي، متلبسا بمليوني سنتيم، موزعتين في ظرفين، كانتا بمثابة الطعم الذي أسقطه في فخ متقاض يتحدر من تازناخت وله ملفات قضائية معروضة على القضاء الورزازي، وعده القاضي نفسه بالتوسط لدى الهيأة التي كانت  تستعد لإصدار حكم في الموضوع اليوم الثلاثاء.
وبينما يواصل مفتشو وزارة العدل والحريات، أبحاثهم، في ما يخص الألغاز الكبيرة التي طرحها الإيقاف، وشمول أسماء أخرى سواء بورزازات، لدى محكمة الاستئناف، أو


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
زر الذهاب إلى الأعلى