fbpx
ملف الصباح

عادات غيبتها الأزمة

اختفاء فنادق الخروف وكساد بالمحطات الطرقية لم تنصب الخيام التي تؤوي أضاحي العيد، بالأحياء الشعبية، واختفت تجمعات الأطفال والفضوليين ممن ألفوا التفرج على القطعان والتعرف على الأثمان. وحسب مصطفى. ز، وهو شاب من الألفة بالبيضاء، اعتاد أن يزاول هذه المهنة الموسمية التي تدر عليه مدخولا يساعده في تنمية موارده المالية،أكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى