fbpx
الصباح السياسي

برلماني يهدد رئيس جماعة بالقتل

هدد برلماني ينتمي إلى “البام”، رئيس جماعة قروية باقليم تازة بالقتل، ما دفع الأخير إلى مقاضاته.

وفي تفاصيل القضية، وفق ماورد في مضمون الشكاية التي حصل موقع “الصباح” على نسخة منها، أن رؤساء الجماعات باقليم تازة أحدثوا مجموعة على تطبيق الواتساب، ضمنهم البرلماني المشتكى به، يتبادلون فيه الأراء والتجارب المتعلقة بمهامهم، وكذا الشأن العام المحلي.

وفي سياق النقاش الحر داخل المجموعة، قام رئيس جماعة باب بودير باقليم تازة بنشر تدوينة على التطبيق المذكور، انتقد فيها قيمة القفة المرصودة لكل مواطن، المحددة في 150درهم، إذ اعتبرها جد هزيلة.

وعلى اثر نشر صور تظهر المواد الغذائية بالتطبيق نفسه، لمناسبة الحجر الصحي، وشهر رمضان، وفي نيته أن المواطن يستحق أكثر من ذلك، ولم يوجه تدوينته لأي شخص بذاته، الى ان رئيس الجماعة، فوجئ برد عنيف من طرف البرلماني في تدوينة له نشرت بالتطبيق نفسه، نعثه فيها بالحيوان، وقال “شكون لحمار الذي نشر هذه التدوينة”, علما ان رقم صاحبها معروف.

ولم يقف الأمر عند حد الحد، وفق منطوق الشكاية، بل اتصل البرلماني برئيس الجماعة على رقم هاتفه المحمول الشخصي، وأمطره بوابل من السب والشتم، وصل الى حد تهديده بالقتل، عندما قال له ” غادي نخويها فراسك”، قاصدا رميه بالرصاص.

عبد الله الكوزي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق