fbpx
تقارير

ارتفاع مداخيل الضريبة إلى 98 مليار درهم

سجلت المداخيل الضريبية المحصلة من طرف المديرية العامة للضرائب، إلى نهاية أكتوبر الماضي، ارتفاعا بنسبة 8 في المائة عن الفترة نفسها من السنة الماضية، لتصل إلى 97 مليارا و793 مليون درهم، ما يمثل نسبة تحقيق للتوقعات في حدود 85 في المائة.
وحسب الأرقام الأخيرة لوزارة الاقتصاد والمالية، فإن الضريبة على الدخل سجلت أعلى نسبة ارتفاع من مجموع الضرائب المحصلة، بلغت 19.1 في المائة، لتصل قيمتها المالية إلى 26 مليارا و678 مليون درهم مع نهاية أكتوبر الماضي، بعدما كانت في حدود 22 مليارا السنة الماضية.
وسجلت الضرائب المحصلة عن حقوق التسجيل بدورهل ارتفاعا ملحوظا بلغت نسبته 10.2 في المائة،  وبقيمة مالية في حدود مليار درهم، لتنتقل من 8 ملايير و950 مليون درهم في أكتوبر السنة الماضية إلى 9 ملايير و869 مليون درهم في أكتوبر الماضي.
 من جانبها، عرفت قيمة الضريبة على الشركات، التي تشكل الحصة الأكبر من مجموع الضرائب المحصلة، ارتفاعا بنسبة 5.3 في المائة خلال الفترة نفسها، إذ وصلت إلى حدود 35 مليار درهم، في الوقت الذي عرفت فيه قيمة الضريبة على القيمة المضافة الداخلية ارتفاعا بنسبة 1.6 في المائة، وانتقلت من 24 مليارا و464 مليون درهم إلى 24 مليارا و849 مليون درهم.
بالمقابل، سجلت باقي المحاصيل الضريبية انخفاضا بنسبة 7.1 في المائة، منتقلة من مليار و477 مليون درهم إلى مليار و372 مليون درهم خلال الفترة نفسها.
وحسب توقعات مشروع قانون المالية لسنة 2012، فإن المداخيل الضريبية للسنة الجارية ستصل إلى حوالي 115 مليار درهم، مقابل 108 مليارات درهم سنة 2011، هذا في الوقت الذي يسعى فيه مشروع قانون مالية 2013 إلى رفع هذه القيمة إلى حدود 179 مليار درهم، تشمل أيضا مداخيل الرسوم الجمركية.

ص.ن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق