fbpx
منبر

الإنسان الحائر

يشبه مؤلف كتاب “الإنسان الحائر بين العلم والخرافة” المجتمعات البشرية في نموها وإدراكها كمثل طفل جاء إلى الحياة ليمر بمراحل عديدة فيتطور فيها نموه، وتزيد تجاربه، وتتسع مداركه، وتصقل معارفه، إلا أن الاختلاف بين المجتمعات وبين الإنسان، هو أن الإنسان يولد وينمو ويتعلم ويتزوج ويهرم، ثم يموت، لكن المجتمعات لا تندثر ولا تموت، فهي دائما تجدد نفسها عن طريق التناسل والتكاثر، ومن هذا التجدد تأتي أجيال وراء أجيال، وبذلك ينتشر النوع ويشتد عوده في الزمان والمكان. كما يشير المؤلف عبد المحسن صالح إلى أنه، وكما يحسب عمر الإنسان بالسنوات أو عشرات السنوات، فإن المراحل التي تمر بها الدول والمجتمعات تقاس بآلاف السنين، وفي كل مرحلة من هذه المراحل يكتسب أفرادها مفاهيم جديدة وخبرات عديدة، وهي المفاهيم والخبرات التي تتراكم حتى تقع بين أيدينا في النهاية على هيأة تراث بشري تمتد جذوره في أعماق الزمن.
ع . م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق