حوادث

شريط الحوادث

الحبس لهاتك عرض قاصر بالبئر الجديد

قضت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الجديدة، أخيرا، بمؤاخذة شاب في عقده الثاني، وحكمت عليه بسنتين حبسا في حدود ستة أشهر نافذة والباقي موقوف التنفيذ، بعد متابعته من قبل الوكيل العام في حالة اعتقال بجناية التغرير بقاصر وهتك عرضها بدون عنف.
وأحالت عناصر الشرطة القضائية المحلية بمفوضية البئر الجديد، التابعة للأمن الاقليمي للجديدة، سابقا الجاني ووسيطة في عقدها الخامس، بتهم إعداد منزلها للدعارة والتغرير وهتك عرض قاصر.
وتعود وقائع النازلة عندما توصلت عناصر الشرطة القضائية بشكاية من والد القاصر، البالغة من العمر 15 سنة، حول اختفائها قرابة يومين من منزل العائلة. وأضافت المصادر أن المشتكي توجه من جديد لدى المصالح الأمنية فأخبرها أن ابنته عادت للمنزل، ما أثار شكوك عناصر الضابطة القضائية، ليتم استدعاؤها، وبعد استفسارها عن غيابها المفاجئ عن منزل العائلة وملابسات الاختفاء، تبين أنها كان مغررا بها من قبل المتهم الشاب، الذي كانت تربطه بها علاقة، بعدما قام باستدراجها إلى منزل كان يكتريه معد للدعارة بحي الشيشان بالبئر الجديد، والذي تملكه الوسيطة الموقوفة، حيث قام بهتك عرضها هناك عدة مرات بدون عنف.
أحمد سكاب (الجديدة)
درك سبع عيون يشن حملة تطهير

شنت مصالح الدرك الملكي بمركز جماعة سبع عيون التابع ترابيا لإقليم الحاجب، حملة أمنية واسعة ضد الخارجين عن القانون، أسفرت نهاية الأسبوع الماضي عن إنهاء نشاط ثلاثة أشخاص يشتبه تورطهم في أنشطة مرتبطة بالاتجار وترويج مختلف أنواع المخدرات والمؤثرات العقلية “قرقوبي” بالمنطقة.
وأوضحت مصادر “الصباح”، أن عملية إيقاف هؤلاء المشتبه فيهم، جاءت بناء على معلومات وفرتها فرقة تابعة للقيادة الجهوية بمكناس في الدعم والمساندة، تم بموجبها وضع عناصر الدرك الملكي بالمنطقة لخطة دقيقة مكنت من محاصرة المتهمين الثلاثة تتراوح اعمارهم بين 21 سنة و32، اثنان منهم يتحدران من سبع عيون، فيما الثالث يتحدر من بلدة الحاج قدور التابعة للنفوذ الترابي لمكناس، حيث حجزت لديهم كميات مهمة من مخدر الشيرا على شكل صفائح و سنابل الكيف معدة للبيع وسط شباب الحاجب و القرى المجاورة. ومكنت المعلومات ذاتها مصالح الدرك من نصب كمين محكم، أفضى إلى إيقاف عنصرين يشتبه تورطهما في تقطير وترويج مسكر “ماء الحياة”، حيث حجز لديهما أزيد من 60 لترا معدة للترويج، فيما أسفرت الحملة الأمنية نفسها، عن إيقاف أحد المشتبه فيهم يبلغ من العمر 24 سنة من ذوي السوابق ومبحوث عنه، على خلفية ضلوعه في العديد من السرقات الموصوفة تحت التهديد بالسلاح الأبيض تستهدف المحلات التجارية والمارة.
حميد بن التهامي (مكناس)
مفكك سيارات مسروقة أمام غرفة الجنايات

أحالت عناصر الشرطة القضائية بالأمن الاقليمي للجديدة أخيرا، على أنظار الوكيل العام في حالة اعتقال عنصرا من عصابة متخصصة في سرقة المواشي وتفكيك السيارات المسروقة روعت إقليم الجديدة.
وعلمت “الصباح” أن المتهم ظل في حالة فرار بعدما صدرت في حقه مذكرة بحث على الصعيد الوطني، بعد تحديد هويته واعتراف شركائه بتورطه ضمن العصابة، التي تم تفكيكها، أخيرا، من قبل عناصر الدرك الملكي بالبئر الجديد بتنسيق مع الشرطة القضائية بالجديدة، إذ قام بتفكيك سيارة سرقها المتهمون بحي سيدي موسى بالجديدة وأتلفوا وثائقها. وخلال تعميق البحث معه، اعترف الموقوف بتورطه ضمن العصابة المفككة، وبعد إحالته على الوكيل العام للملك، واستنطاقه أمر إيداعه السجن المحلي وإحالته على غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الجديدة، بعد متابعته بجناية تكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة وتغيير معالم مركبة ذات محرك وإتلاف وثائق مصدرها السلطة العامة والمشاركة.
وسبق لغرفة الجنايات أن وزعت على شركائه الثلاثة 34 سنة سجنا، إذ أدانت زعيم العصابة المتخصصة في سرقة المواشي والملقب بـ”الحاج” بعشرين سنة سجنا نافذا، فيما أدين شريكه بعشر سنوات سجنا نافذا، أمام المتهم الثالث، الذي توبع في حالة سراح، فقضت هيأة المحكمة بمؤاخذته بأربع سنوات حبسا نافذا، بعد متابعته بجناية اخفاء أشياء متحصلة من جناية.
أ . س (الجديدة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض