أســــــرة

الهواتف تحمل الجراثيم

يسبب الاستعمال المفرط للهاتف المحمول، مشاكل صحية كثيرة، كشفتها الكثير من الدراسات العلمية، لكن آخر دراسة أثبتت أن الهواتف المحمولة تحتوي على أكبر قدر من الجراثيم بين مقتنياتنا الشخصية.
وقام مختصون في جامعة «هيتيت» بولاية تشوروم شمالي تركيا، حسب ما جاء في تقارير إعلامية، ضمن إطار برنامج «جامعة الأم»، بفحص نسبة الجراثيم الموجودة في المقتنيات الشخصية للنساء، مثل الحقائب والألبسة، والهواتف المحمولة، ليكتشفوا أن أكثر قدر من الجراثيم موجودة في الهواتف المحمولة، الأمر الذي أدهش المشاركات.
وجاء في الدراسة أن الأطباء المختصين بعلم الجراثيم، أخذوا عينات من المقتنيات الشخصية ومن أيدي النساء المشاركات في البرنامج رغم تنظيفها، وهو الأمر الذي أكدته مشاركة في الدراسة، مؤكدة أنها غسلت يديها بالصابون قبل أخذ عينات منها، ولكن ورغم ذلك، عثر الأطباء على جراثيم فيها، الأمر الذي أدهشها.
ومن جانبه، قال البروفسور تايلان أوزكان، المشرف على البرنامج، إن أكبر قدر من الجراثيم عثر في الهواتف المحمولة، ضمن مقتنيات النساء المشاركات في الدراسة.
ويقوم برنامج «جامعة الأم» على تقديم التوعية والتعليم للأمهات أو الحوامل، في مواضيع مختلفة مثل السيطرة على الغضب، والأطفال والتكنولوجيا، ومكافحة الإدمان، والسرطانات التي تصيب النساء، ومكافحة التحرش بالأطفال، وأمراض الجلد وغيرها من المواضيع التي تهم الأم وطفلها.
إلى ذلك، أشارت دراسة أخرى، إلى أن الهواتف التي توضع داخل حافظة جلدية تؤوي عددا أكبر من البكتيريا، والشيء ذاته بالنسبة إلى الهواتف التي توضع داخل حافظات بلاستيكية، إذ تحتوي على أكثر من ستة أضعاف الجراثيم الموجودة في مقعد المرحاض.

إ.ر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق