fbpx
الصباح الـتـربـوي

المدرسة الإيكولوجية تترسخ

إشراك التلاميذ وتحفيزهم للاشتغال على مواضيع لحماية البيئة

يعتبر البرنامج التطوعي “المدارس الإيكولوجية” أحد البرامج البارزة لمؤسسة التربية على البيئة، المعتمد حاليا في أكثر من 60 دولة. وشهد المغرب انطلاقة هذا البرنامج سنة 2006، بأمر من صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء التي أشرفت على تدشينه داخل 17 مدرسة ابتدائية موزعة على 9 أكاديميات بالمملكة.
وتشرف مؤسسة محمد السادس للبيئة على البرنامج ذاته، الذي يعتبر تجربة حية، تسمح للمنخرطين فيها بالتعبير والدفاع عن السلوكات وأنماط الحياة التي تحترم البيئة، ليساهموا بشكل فعال ودائم في المحافظة على البيئة وترسيخ روح المواطنة الإيكولوجية لديهم، لتصبح المدرسة المغربية عاملا مهما لتكوين أجيال قادرة على التعرف وحل المشاكل البيئية. وتشير أرقام صادرة عن مؤسسة محمد السادس للبيئة بخصوص برنامج 2016 / 2018، إلى انخراط  1930 مدرسة موزعة على 12 جهة تابعة ل82 مديرية إقليمية.
وحصلت  383مدرسة على شارة اللواء الأخضر وحصلت 93 مدرسة على الشهادة الفضية و93  مدرسة على الشهادة البرونزية.
ولكل مدرسة ابتدائية الحق في الانخراط في برنامج «المدارس الإيكولوجية»، شريطة أن يكون انخراطها تطوعيا واختياريا، عبر إنجاز مشروع بيئي للمدرسة باختيار عدد من المحاور والعمل عليها من خلال التقليص من استهلاك الماء والطاقة والتدبير الجيد للنفايات والعناية بالتغذية والاهتمام بالمحافظة على التنوع البيولوجي وإشاعة التضامن والتغييرات المناخية.
وعرف إقليم الجديدة بدوره الانخراط في برنامج «المدارس الإيكولوجية» وانخرطت مجموعة من المدارس التابعة للمديرية الإقليمية فيه. وأكدت الأستاذة مليكة الستان، المنسقة الإقليمية لبرنامج حماية البيئة والتنمية المستدامة، أن المشروع الإيكولوجي بالجديدة، انطلق سنة 2012 مع مجموعة مدارس الحوزية، التي كانت تترأسها وأصبحت بعد تجربتها الطويلة والناجحة الناطقة الرسمية للمشروع لدى المديرية الإقليمية للتربية الوطنية ومؤسسة محمد السادس لحماية البيئة. ونجحت في دفع عدد من المؤسسات إلى الانخراط في البرنامج الإيكولوجي وحصولها على اللواء الأخضر، الذي يعد أرقى درجة في الاستحقاقات البيئة الإيكولوجية، بعد تنفيذ شروط البرنامج الأساسية.
 وأشارت الستان إلى أن احترام والتقيد بهذه المحاور منح مجموعة مدارس الحوزية اللواء الأخضر سنة 2012، إلى جانب مدرسة التدبير المفوض التابعة للمكتب الشريف للفوسفاط سنة 2015، وتلتهما مدرسة الإمام مالك ومدرسة البراعم الخاصة بأزمور ومدرسة التهذيب بالبئر الجديد سنة 2018.
 ونالت مدرسة الفتح بالبئر الجديد ومجموعة مدارس أولاد سي بوشعيب التابعة للبنك الدولي بسيدي إسماعيل اللواء الأخضر سنة 2019، فيما أحرزت مجموعة مدارس القرية بمولاي عبد الله الشهادة الفضية سنة 2015، وهو استحقاق من الدرجة الثانية.
وأنهت الستان تصريحها بالحديث عن 32 مؤسسة انخرطت أخيرا في البرنامج الإيكولوجي ولم تشرع بعد في تطبيقه، رغم أنها استفادت من تأهيل على مستوى حدائقها وفضاءاتها، ويلزمها الانخراط طواعية في المشروع نفسه لتصبح حاملة لاسم مدرسة إيكولوجية.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق