fbpx
وطنية

الملك يدشن مركزا للتدخل الاستعجالي

أشرف الملك محمد السادس، بحي اليوسفية بالرباط، أول أمس (السبت)، على تدشين مركز طبي للقرب – مؤسسة محمد الخامس للتضامن، تم إنجازه باستثمار إجمالي قدره 63 مليون درهم.
وسيمكن هذا المركز الذي يدخل في نطاق سياسة ” التضامن” التي تسمح باستفادة المعوزين من التطبيب على مدار الساعة، من تسريع وتيرة التدخلات في الحالات الطبية المستعجلة، وتخفيف الضغط الذي تعانيه مصالح المستعجلات بالمؤسسات الاستشفائية القائمة، إذ سيتناوب أربعة متخصصين في مجال المستعجلات على العمل وفق نظام 12/36 عبر تأمين الحراسة، سيما على مستوى الوحدة التقنية للولادة، وقاعات علاج الحالات التي تعاني صدمات، وإنجاز الفحوصات، والعلاج، والملاحظة، والجبس.
وسيتولى المركز ضمان تتبع طبي دوري، ومنتظم للأشخاص الذين تستدعي حالتهم الصحية فحوصات متخصصة. وسيستفيد من المركز الطبي للقرب – مؤسسة محمد الخامس للتضامن، الذي يعد منشأة وسيطة بين شبكة مؤسسات العلاجات الطبية الأساسية (المستوى 1 و2) وشبكة المستشفيات، 160 ألف شخص، ما سيمكن من ضمان المزيد من التكامل في العرض الصحي على مستوى الجهة. ويشتمل المركز الجديد على قطب للمستعجلات الطبية للقرب، وقطب للفحوصات المتخصصة الخارجية (الطب العام، وطب الغدد، وطب الكلي، وطب القلب والشرايين، وطب العيون، وطب الأطفال، وطب النساء والتوليد)، ووحدة للترويض الطبي، وقطب طبي-تقني مع جناح للعمليات الجراحية (قاعتان للجراحة وقاعة للاستيقاظ).
أحمد الأرقام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق