fbpx
خاص

حجي: صورة المغرب الحقوقية المشوهة يتحملها المسؤولون

رئيس جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان قال إن غياب مسؤولين أكفاء يعيق مجهودات الدولة في الإصلاح والمراقبة

أكد الحبيب حجي، رئيس جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان، أن الجمعيات الحقوقية لا تتحمل وزر تشويه سمعة المغرب الحقوقية في الخارج، إنما يتحملها المسؤولون، مقرا أن الدولة أنجزت إصلاحات وصرفت عليها أموال، إلا أن غياب مسؤولين أكفاء


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى