fbpx
حوادث

إيقاف 30 “حراكا” بطنجة

علم لدى السلطات المحلية بطنجة، أن فرقة تابعة للدرك الملكي، أحبطت، ليلة الجمعة/السبت، بتعاون مع عناصر من القوات المساعدة والسلطات المحلية بالمنطقة، محاولة للهجرة السرية، وأوقفت بشاطئ تهدارت الواقع على بعد 25 كيلومترا غرب مدينة المدينة، 30 مهاجرا غير شرعي كانوا يتأهبون للإبحار سرا نحو السواحل الجنوبية الإسبانية.

وأفاد مصدر الخبر، أن الموقوفين كلهم مغاربة من بينهم ثلاث فتيات، وجرى إيقافهم مباشرة بعد التحاقهم بالشاطئ المذكور على متن أربعة سيارات، حيث ضبط معهم قاربان مطاطيان مزودان بمحركات خارجية، وكذا مجاديف خشبية وسترات للنجاة وخمس قنينات بنزين، وهي مستلزمات يحملها معهم عادة المرشحون للهجرة قصد الاستعانة بها عند حالات الطوارئ والخطر.

وأوضح المصدر نفسه، أن التحقيقات التي باشرتها الضابطة القضائية للدرك الملكي مع الموقوفين، كشفت أن هؤلاء سقطوا ضحية نصب واحتيال من قبل شبكة متخصصة في مجال الهجرة السرية، وسلبت منهم مبالغ مالية متفاوتة تتراوح بين خمسة آلاف درهم وعشرة آلاف للفرد الواحد، ليتم التعرف على هوية المنظم الرئيسي، الذي تم إيقافه هو الآخر، حيث أخضع لتدابير الحراسة النظرية لمعرفة إن كانت لديه سوابق في مجال الهجرة السرية والبحث معه حول تفرعات هذه الشبكة المتورطة في هذه القضية.

ومن المنتظر أن يحال الموقوفون ومعهم كل المحجوزات (أربع سيارات، قاربان مطاطيان، محركيان من نوع “ياماها”، هواتف محمولة…) على أنظار النيابة العامة المختصة للحسم في أمرهم إما بإطلاق سراحهم بكفالة مالية أو عرضهم على العدالة.

المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى