fbpx
مجتمع

سوق “دلاس” … انتظار على الجمر

المستفيدون يطالبون باسترجاع أموالهم بعد تحوله إلى وكر للدعارة والمجرمين لم يتوقع أكثر المتشائمين عند بدء ورش بناء سوق “دلاس” بالحي الحسني، أن تظل محلاته موصدة الأبواب إلى حدود الساعة، إذ شيدت بداية 2003، غير أن المستفيدين ما زالوا ينتظرون بشرى سلطات البيضاء، التي عجزت عن حل ملف “دلاس”، حتىأكمل القراءة »


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى