fbpx
حوادث

إيداع رئيس جماعة سجن سطات

أمر قاضي التحقيق بابتدائية سطات بعد عصر أول أمس (الثلاثاء) بإيداع رئيس جماعة دار الشافعي، بالإقليم، السجن المحلي بالمدينة، وتحديد جلسة 25 من الشهر الجاري تاريخا للشروع في استنطاقه تفصيليا.

ووجه وكيل الملك بالمحكمة سالفة الذكر ملتمسا أول أمس (الثلاثاء) للتحقيق مع رئيس الجماعة القروية من أجل النصب والاحتيال وإصدار شيك بدون مؤونة، بعدما أحالته عليه عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بسطات، بعد الانتهاء من مسطرة البحث في شكاية تقدم بها مشتك في مواجهة الرئيس سالف الذكر من أجل “إصدار شيك بدون مؤونة”، وأجرت خبرة تقنية على شيك بنكي بقيمة 90 مليونا، بعدما أنكر صاحب الشيك أن التوقيع يخصه، وسبق له أن تقدم للمؤسسة البنكية بتصريح بالضياع، ما دفع ممثل النيابة العامة بابتدائية سطات الى تكليف عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بسطات بمهمة البحث في مضمون الشكاية، وما جاء على لسان رئيس المجلس القروي لدار الشافعي، وظروف انتخابه على رأس الجماعة الترابية لدار الشافعي من عدمها.

وينتظر أن تكشف مراحل التحقيق التفصيلي في ملف رئيس المجلس القروي لدار الشافعي باسم الاستقلال عن تفاصيل وحقائق بإمكانها جر آخرين إلى المثول أمام القضاء.

سليمان الزياني (سطات)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى