بانوراما

الأحذية المغلقة تسبب الفطريات صيفا

الدكتور لمهور شدد على تهوية القدمين محذرا من عودتها بعد العلاج

كشف الدكتور خليل لمهور، طبيب عام، علاقة تكاثر فطريات القدم بفصل الصيف، مشيرا إلى أنه يوفر البيئة المناسبة للإصابة بها، إذ أن الشخص معرض للعوامل الخارجية التي تحفز على انتشارها، بشكل كبير خلال هذه الفترة من السنة. وحذر لمهور في حوار أجرته معه “الصباح”، القراء من المشي حفاة القدمين فوق أسطح خشبية أو فوق السجاد على اختلاف أنواعه، وأيضا من ارتداء الأحذية المغلقة، لأنها تمنع تهوية القدمين. في ما يلي تفاصيل الحوار:

< يعاني البعض، خلال الصيف، الحكة في القدمين، ما هي أسباب ذلك؟
< قد تتكاثر خلال فصل الصيف، الفطريات بين أصابع القدم، لأسباب كثيرة، علما أنها قد تظهر أيضا تحت الابطين، باعتبار أنها تعد بيئة دافئة ورطبة تساعد الفطريات على التكاثر. وأكثر ما يزعج عند الإصابة بالفطريات هي الحكة غير المحتملة والشعور بعدم الارتياح، بالإضافة إلى منظرها المزعج، إذ تسبب عدوى الفطريات تقشر القدمين واحمرارهما وظهور تشققات صغيرة في الجلد.

< لماذا يزداد خطر الإصابة بالفطريات خلال الصيف؟
< يزداد خطر الإصابة بعدوى الفطريات في الصيف، لاسباب كثيرة، منها أن الشخص يكون معرضا لعوامل خارجية تحفز الإصابة بالعدوى، إلى جانب التردد، بشكل أكبر على الأماكن التي تكون ملوثة بالفطريات، مثل المسابح، والحقول والحدائق التي تشكل أرضا خصبة لتكاثر الفطريات، ولذلك ينصح بانتعال الأحذية وتجنب المشي بدونها.

< ما هي الأعراض الأخرى، التي قد تظهر على المصاب بالفطريات؟
< عند الإصابة بعدوى الفطريات، يمكن رؤية تغيرات على الظفر، إذ يصبح أبيض أو أخضر اللون، وأحيانا تظهر عليه بقع بيضاء أو صفراء، وقد يزداد سمكه.

< هل من الممكن أن تعود الفطريات إلى التكاثر حتى بعد علاجها؟
< حتى بعد علاج الفطريات وتماثل الجلد للشفاء، يبقى هنالك خطر تكرار ومعاودة الإصابة بالعدوى في حال التعرض لأسطح ملوثة بها. من أجل التقليل من احتمالات الإصابة، يوصى بالامتناع عن المشي بدون انتعال خف فوق أسطح خشبية أو فوق السجاد على اختلاف أنواعه، كما يوصى بتجنب الاستحمام في الحمامات العمومية أو الاستحمام في حمام بيت يعاني أحد أفراده الفطريات والتي تنتقل من شخص إلى آخر، وتنتقل أيضا من الأسطح الملوثة إلى الإنسان.

< ما هو العلاج الذي يوصف للمريض لتجاوز المشكل؟
< يعتمد علاج فطريات القدم على مراهم خاصة، تقلل من حدة الأعراض، من قبيل الحكة. وإذا سجل انتشار العدوى في جميع الأصابع، فمن المهم استشارة الطبيب، لإجراء فحوصات على الكبد، قبل تناول أدوية خاصة للقضاء على الفطريات، بالإضافة إلى استعمال المراهم ونوع من طلاء الأظافر.

< ماذا عن مرضى السكري، والذين يعدون الأكثر عرضة للإصابة بفطريات القدم؟
< في هذه الحالة، لابد من مراقبة نسبة السكر في الدم، والحرص على أن تكون مستقرة، مع أخذ أدوية باستشارة الطبيب المعالج.

< كيف يمكن الوقاية من فطريات القدم؟
< أول نقطة لابد من أخذها بعين الاعتبار، الحرص على تهوية القدمين، سيما خلال فصل الصيف، إذ يفضل ارتداء الصنادل، خلال هذه الفترة عوض الأحذية المغلقة، للتأكد من وصول الهواء اليها. وبالنسبة إلى الذين لا يقوون على ارتداء الصنادل، فمن الضروري المواظبة على ارتداء جوارب قطنية، وتغييرها في كل مرة. وعند الاستحمام في الحمامات العمومية، أو عند السباحة في المسابح، لابد من الحرص على انتعال الصندل طوال الوقت، لتفادي تماس مع الأسطح الملوثة بالفطريات، علما أنه يفرض على الذين يعانون عدوى الفطريات، استخدام منشفة خاصة بهم عند الاستحمام.

في سطور:
– من مواليد الرباط
– طبيب عام
– خريج كلية الطب والصيدلة بفاس
– طبيب سابق بالمستشفى العسكري

أجرت الحوار: ايمان رضيف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق