أسواق

جـــــــديــــــد الســـــوق

“ميكروسوفت” تسوق خدماتها للمقاولات

أفاد هشام العراقي الحسيني، المدير العام لشركة “ميكروسوفت” المغرب، أن هناك حاجة كبيرة إلى التحول الرقمي في مختلف القطاعات في المملكة، مؤكدا أنه مع تزايد خبرة الشركة وتجربتها في السوق المغرب، أصبح بإمكانها تلبية الاحتياجات المحلية، موضحا خلال كلمة له لمناسبة الاحتفال بمرور 25 سنة على وجودها في المغرب، أنه مع حلول الحوسبة السحابية، سيتم تزويد المقاولات بتجهيزات على المقاس، تعزز قدرتها التنافسية، ومستويات الأمان لديها.
وساهمت “ميكروسوفت” المغرب بشكل كبير في تطوير الاقتصاد المغربي، فيما تركز الآن على تسريع مسيرة التحول الرقمي، من خلال الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي، عبر مؤسسات القطاعين العام والخاص في المملكة. وتواصل الشركة لعب دور رئيسي في التحول الرقمي للعديد من شركات القطاعين الخاص والعام في المملكة، إذ قدمت خدماتها وحلولها السحابية لفائدة 5000 مؤسسة خلال الفترة السابقة.
وتشير التوقعات إلى أنه خلال العقد المقبل، سيكون هناك حوالي 1.4 مليون وظيفة في مجال علوم الكمبيوتر، إلا أن عدد الخريجين المؤهلين لشغل تلك الوظائف لا يتجاوز 400 ألف خريج فقط.
ب. ع

شهادة جودة لشبكة أنترنت “إنوي”

أعلنت شركة “إنوي” عن حصولها على اعتراف جديد بكفاءة شبكتها وجودتها. وقالت في بلاغ صادر عنها، إن خلاصات تحقيق لقياس جودة الربط بالأنترنت، كشفت عن توفيرها لمشتركيها “الأنترنت المحمول الأكثر كفاءة خلال 2017”.
وحسب البلاغ ذاته، فالتتويج جاء بناء على التحقيق الذي أجرته “إن بيرف”، المنصة المستقلة لقياس جودة الربط بالأنترنت بالعالم. والذي يتم عبر ملايين الاختبارات، وأكثر من مليار قياس لشبكات الهاتف المحمول في السنة، مضيفة أن المنصة، تعد إحدى الآليات الأكثر جدارة بالثقة في هذا المجال على الصعيد العالمي.
وتم إجراء الاختبارات من قبل المشتركين في الفترة الممتدة من 1 يناير إلى 31 دجنبر من السنة الماضية، ما يعكس جودة الشبكة وفقا لرؤية مستعمليها.
وفي التفاصيل، كشف التحقيق، حسب بلاغ “إنوي”، أن شبكة الأنترنت المحمول احتلت الرتبة الأولى على الصعيد الوطني بمجموع 47.050 نقطة. وهي النتيجة التي تأخذ بعين الاعتبار مجموع القياسات التي تم إجراؤها في إطار اختبار شامل، أي الصبيب الهابط، والصبيب الصاعد، وكفاءة الإبحار، وكذلك جودة الفيديو.
ب. ع

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق