fbpx
بانوراما

مجاهد تتخلى عن اسمها

يتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، خبر تغيير خولة مجاهد المغنية المغربية، اسمها، وهو القرار الذي اتخذته بهدف الوصول إلى العالمية، على حد تعبيرها.
واعتبر عدد من النشطاء أن الوصول إلى الجمهور العالمي، لن يتوقف فقط على تغيير الاسم، إنما الاشتغال أكثر والتعاون مع أسماء عالمية، سيما أن لديها مؤهلات صوتية كبيرة.
واختار البعض الآخر، تشجيع خولة على خطوتها، وذلك لأن أول قرار اتخذه الكثير من الفنانين العالميين، تغيير أسمائهم. وطالب جمهور مجاهد باختيار اسم قريب من هويتها وبلدها المغرب، سيما أن لها جمهورا عريضا بالمغرب يتابع أعمالها.
وفي سياق متصل، قالت المغنية المغربية خولة مجاهد، إنها تستعد دخول باب العالمية، بعد تعاقدها مع منتج أمريكي، من المفترض أن يشرف على أعمالها في المستقبل، وهي الخطوة الذي اعتبرتها مهمة في مسارها الفني.
ورفضت مجاهد، التي طرحت أخيرا، أغنية صورتها على شكل فيديو كليب بعنوان “تورن”، وهي الأغنية الرسمية لفيلم عراقي يحمل العنوان نفسه، كشف اسم المنتج التي تعاقدت معه، إذ فضلت أن تبقي الأمر مفاجأة إلى أن يأتي إلى المغرب، من أجل الإعلان عن تعاقدهما بشكل رسمي.
يشار إلى أن خولة مجاهد قدمت مجموعة من الأعمال الفنية التي لاقت استحسان الجمهور، وذلك بعدما خاضت تجربة المشاركة في برنامج “ذو فويس”.
إ. ر

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق