fbpx
اذاعة وتلفزيون

الكغاط ينقل معاناة المعاقين إلى الدراما

شرع المخرج المغربي، محمد الكغاط، في تصوير أول مشاهد فيلمه الجديد، والذي  يحمل عنوان «أحلام صغيرة» بالبيضاء، وهو الفيلم الذي حظي بدعم  المركز السينمائي المغربي.

وتدور أحداث الفيلم حول طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة، يدعى إبراهيم، همه الوحيد ولوج المدرسة، إلا أن الإعاقة التي يعانيها، حالت دون ذلك، فاضطر إلى اللجوء إلى القضاء لمساعدته على تحقيق هدفه، فرفع دعوى قضائية ضد مدير مدرسة ومسؤولين بوزارة التربية الوطنية، وهنا يدخل الممثل رشيد  الوالي على الخط، باعتبار أنه يجسد دور محام. ويختلف فيلم «أحلام صغيرة»، عن الأعمال التي سبق للكغاط إخراجها، إذ أنه من الأعمال الدرامية بنسبة 100 في المائة، علما أنه تكلف أيضا بكتابة سيناريو الفيلم، وهو الأمر الذي يعتبر  تحديا بالنسبة إليه.

واعتبر الكغاط في تصريح  سابق لـ»الصباح»، أن إعداد سيناريو الفيلم تطلب وقتا طويلا، إذ أنه استشار  مع عدة أشخاص لمده بتفاصيل يعيشها المجتمع المغربي بشكل كبير، ويحولها إلى مشاهد قابلة للتصوير، مشيرا إلى أنه اختار الانتقال إلى تجربة أخرى ليعبر من خلالها عن بعض المشاكل والتي تمس المجتمع المغربي، بهدف بعث رسالة إلى من يهمهم الأمر. يشار إلى أنه من  أعمال محمد الكغاط التي عرفت نجاحا، فيلم «رهان»، والذي  شاركت فيه مجموعة من الممثلين منهم أسماء الخمليشي ومراد الزاوي وربيع القاطي وإيمان المشرفي ورشيدة سعودي ومحمد حراكة، إلى جانب المشاركة الشرفية لرشيد الوالي ومحمد عاطر، وفيلمه الأول «نهار تزاد طفا الضو»، إضافة إلى سلسلته التلفزيونية «البعد الآخر».

إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق