fbpx
اذاعة وتلفزيون

طيف الششتري يحلق على الأندلسيات

التظاهرة تحتضنها الرباط والبيضاء والجديدة وتكرم إدريس الضحاك

تستضيف البيضاء والرباط والجديدة، في الفترة بين 13 و16 دجنبر الجاري، الدورة الرابعة سعشرة للمهرجان الدولي للموسيقى الأندلسية «أندلسيات»، المنظم من قبل جمعية هواة الموسيقى الأندلسية بالمغرب.

وتتميز هذه الدورة، حسب ما أعلنت عنه اللجنة المنظمة، في ندوة صحافية عقدت مساء أول أمس (الأربعاء) بالدار البيضاء، بمشاركة مجموعة من الأسماء البارزة في الموسيقى الأندلسية لمنطقة حوض البحر الأبيض المتوسط.

وستحيي الحفل الأول بالمسرح الوطني محمد الخامس بالرباط، مساء الأربعاء 13 دجنبر، الفرقة الإسبانية لفن الفلامنكو تحت إشراف ميرسديس ألكالا نوتاريو، إضافة إلى الفنانة المغربية زينب أفيلال التي تغني بمرافقة جوق العربي التمسماني برئاسة محمد الأمين الأكرمي.

وسيقدم الحفل الثاني بالمركب السينمائي «ميغاراما» بالدار البيضاء، مساء اليوم الموالي مع حفل موسيقي تستهله فرقة “نسيم الأندلس” الوهرانية من الجزائر تحت إشراف يحيى غول، فيما سيغني نجم الآلة الأندلسية الفنان عبد الرحيم الصويري والحاج محمد باجدوب وصلة فنية مشتركة مع المطربة فاطمة الزهراء القرطبي بمرافقة كورال دار الآلة.

كما ستغني فرقة “نسيم الأندلس” من وجدة تحت رئاسة عمر شهيد وبمرافقة جنات شملال، فيما سيطل الفنان رشيد الودغيري رفقة كورال “أزهار الأندلس” الذي يشرف عليه والمكون من الأطفال.

وبالموازاة مع حفل البيضاء، يحتضن مسرح عفيفي بالجديدة، خلال اليوم نفسه، حفلا يحييه الجوق التابع لمعهد الموسيقى الأندلسية تحت إشراف إدريس برادة وبمشاركة المنشدين عادل حجي وعبد الله المخطوبي.

ويتواصل السمر الأندلسي مساء الجمعة 15 دجنبر، بسينما ميغاراما بالبيضاء، بنفحة تونسية مع فرقة مالوف النوا من القيروان، مع احتفاء خاص بالشاعر الصوفي أبي الحسن الششتري من خلال نصوصه التي سيتغنى بها المنشد مروان حجي وعبير العابد وعمر الجعايدي وآخرون.

أما أمسية الختام التي يحتضنها المنتجع السياحي «مازاغان» بالجديدة، فتعرف مشاركة الفنانة نبيلة معن، إضافة إلى وصلة موسيقية مشتركة بين الفنان عبد الرحيم الصويري وعبد الفتاح بنيس وعزيز العلمي شنتوفي بمرافقة جوق الراحل الحاج عبد الكريم الرايس برئاسة محمد بريول.

وستقام ضمن البرنامج الموازي لهذه التظاهرة احتفالية خاصة بمناسبة مرور ستين سنة على ميلاد جمعية هواة الموسيقى الأندلسية بالمغرب، وفي هذا السياق كشف رئيس الجمعية عز الدين الكتاني، بعضا من تفاصيل هذه الاحتفالية مذكرا بأهداف الجمعية والمراحل التي مرت منها في سبيل ترسيخ والحفاظ على الموروث الموسيقي والشعري لفن الآلة، فضلا عن الاحتفاء برموزها والشخصيات التي ساهمت في تحقيق الجمعية لأهدافها.

كما استعرض عزيز العلمي وعبد الله الوزاني بقية الفقرات المدرجة بالموازاة مع الأنشطة الموسيقية للدورة، منها التكريم الخاص للدكتور إدريس الضحاك الأمين العام للحكومة سابقا، في سياق الاحتفاء الخاص بالعديد من الأسماء والرموز الفكرية في المغرب والتي ظلت، رغم انشغالاتها في مجالات أخرى، قريبة من اهتمامات الجمعية بالحفاظ على التراث الغنائي.

ع . م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق