بانوراما

مكيفات الهواء تؤثر على الجهاز التنفسي

جبراني قالت إن استعمالها بشكل غير معقلن يرفع احتمال الإصابة بالأنفلونزا الصيفية

كشفت الدكتورة كوثر جبراني، طبيبة عامة، أهم مضاعفات البقاء في غرفة مكيفة  لمدة طويلة ودون اتخاذ بعض الإجراءات، مشيرة إلى أنه من الممكن أن تترتب عن ذلك مشاكل  صحية كثيرة. وأوضحت جبراني في حوار أجرته مع «الصباح»، أنه من الضروري ضبط درجة حرارة المكيف الهوائي على درجة معقولة، بالإضافة إلى تنظيف مخرج الهواء، باعتبار أنه من الممكن أن تتراكم فيه الكائنات المجهرية المسببة للأمراض. في ما يلي  تفاصيل الحوار:  

< يلجأ الكثير من الأشخاص إلى المكيفات الهوائية، خلال فصل الصيف، لكن ما هي الحالات التي يفضل ألا يشغل فيها هذا الجهاز؟
< غالبا ما ينصح الأشخاص الذين يعانون الربو بالبقاء بعيدا عن الأماكن التي تشغل فيها المكيفات الهوائية. والشيء ذاته بالنسبة إلى الذين يعانون الحساسية، أو أمراض الجهاز التنفسي المستعصية، سيما بالنسبة إلى الحوامل أو الرضع، باعتبار أن ذلك يمكن أن يؤثر عليهم بشكل سلبي ويفاقم مرضهم.

< ماهي نتائج الاستعمال غير المعقلن للمكيفات الهوائية؟
< تصدر المكيفات الهوائية هواء باردا وجافا، الأمر الذي يؤثر بشكل كبير على الصحة، إذ أنه يكون السبب في اجتفاف الأغشية المخاطية للجسم، وهو الأمر الذي يسهل دخول الفيروسات والبكتيريا إليه. كما أن الاستعمال غير المعقلن للمكيفات الهوائية يترتب عنه حدوث اضطرابات في الدورة الدموية وذلك نتيجة تغير درجة الحرارة بشكل مفاجئ. بالإضافة إلى ارتفاع احتمال الإصابة بالأنفلونزا الصيفية وأيضا بالحساسية. وقد يعاني بعض الأشخاص تقلص العضلات، سيما عضلات الرقبة والظهر، وذلك لأنها لا تحتوي على غشاء دهني سميك هو المسؤول عن حمايتها.

< كيف يمكن الوقاية من تلك المشاكل وتجنبها، سيما أن الكثير من الأشخاص لا يقوون على الاستغناء عن المكيف؟
< أول نقطة لابد من أخذها بعين الاعتبار، ضبط درجة حرارة المكيف الهوائي على درجة معينة ومعقولة، مع ضرورة استعماله بشكل معقلن، دون الإفراط في ذلك. كما أنه من بين النقط  التي تحمي من مضاعفات الاستعمال غير الصحي للمكيفات الهوائية تنظيف مخرج الهواء، باعتبار أنه من الممكن أن تتراكم فيه الأوساخ والكائنات المجهرية الدقيقة. ومن المهم الحرص على شرب ماء تكون درجة حرارته معتدلة، طيلة المدة التي يظل فيه الشخص داخل غرفة مكيفة، إلى جانب إغلاق المكيف قبل خمس دقائق من الخروج من الغرفة،  لتجنب تغير مفاجئ في درجة الحرارة.

< ما هي درجة الحرارة المناسبة ليتم ضبط المكيف الهوائي عليها؟
< بصفة عامة، يجب ألا تتجاوز درجة الحرارة التي يضبط عليها المكيف الهوائي درجة حرارة الجو بست درجات. ومن الأفضل ضبط الجهاز فوق 20 درجة، باعتبار أن أقل من ذلك، يرفع احتمال إصابة الشخص بالمشاكل الصحية المرتبطة بالاستعمال غير المعقلن للمكيف الهوائي.

< ألا يشكل وضع الرضع في غرفة مكيفة خطرا عليهم؟
< قد تساعد المكيفات على الوقاية من الطفح الجلدي الحراري، بالنسبة إلى الرضع، إذا كان استعماله بشكل معقلن. كما تلعب دورا أساسيا في تخفيف حدة الحرارة، خاصة في المناخات الصعبة ذات درجة حرارة ورطوبة عاليتين. وأريد الإشارة إلى أنه من الضروري أن يبقى الرضيع  تحت درجة حرارة مستقرة وثابتة، باعتبار  أن تغير درجة حرارة الغرفة التي يوجد فيها الرضيع، أو السيارة، والمحيط الخارجي،  بشكل مفاجئ، يشكل خطرا على صحته، مع الحرص على إغلاق المكيف مدة مهمة قبل إخراج الرضيع من الغرفة أو السيارة.
أجرت الحوار: إيمان رضيف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض