fbpx
مجتمع

“اعتقال” 300 دابة بالبيضاء

باشرت السلطات المحلية بالبيضاء، أخيرا، مصادرة العربات المجرورة بالدواب من شوارع المدينة، في حملة وصفت بـ “النادرة” همت جل أحياء المدينة.

وأوضحت مصادر مطلعة أن الحملة أسفرت عن ضبط أزيد من 300 دابة، وحررت غرامات في حق أصحابها الذين ستحجز بهائمهم، إن لم يدفعوا ذعيرة تتراوح بين 100 درهم و700، حسب القرار الجبائي الصادر في 13 يوليوز 2015 والقاضي بفرض غرامة على كل حيوان يتم ضبطه رفقة صاحبه داخل المجال الحضري.

وقالت المصادر نفسها إن الحملة التي ينتظر أن تتواصل، خلال الأيام المقبلة، هدفها التخفيف من “غزو” الدواب والعربات لشوارع العاصمة الاقتصادية، إذ سبق للولاية ومحمد ساجد، عمدة المدينة السابق، أن وقعا على قرار جماعي يقضي بمنع وقوف العربات المجرورة بواسطة الحيوانات داخل المدار الحضري، وسيرها بعدد من الشوارع، إلا أن القرار بقي حبرا على ورق، ما أدى إلى تزايد عدد العربات المجرورة بالدواب ووصولها إلى  شوارع تُصنف ب”الراقية”.

وكلف القرار الجماعي المصالح التقنية المختصة التابعة لمجلس المدينة بوضع الإشارات الخاصة بمنع العربات في المسارات الرئيسية الموجودة داخل المدار الحضري، تحت إشراف المصالح الأمنية، دون أن يحدد تاريخا لبدء تنفيذ القرار.

ولا يخلو شارع أو حي بالبيضاء من وجود عربات مجرورة بالدواب، سواء تعلق الأمر بعربات البائعين الجائلين أو أخرى مخصصة للنقل في الأحياء الهامشية، إضافة إلى عربات مختصة في جمع النفايات، ما يتسبب في عرقلة السير وحوادث السير، علما أنها لا تتوفر على أي تأمين عن الحوادث للأشخاص أو للعربات، كما تتعرض الدواب لإصابات بالغة، في ظل انعدام أقسام بيطرية، و وسائل نقلها من مكانها لإخلاء الشارع، بل اعتاد البيضاويون على مشاهد الحمير والبغال وهي تمنع سير “الترامواي” في أحياء سيدي مومن والحي المحمدي.

 خالد العطاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق