fbpx
صورة الأولى

شهيدة الإهمال

غصت الساحة المقابلة لمبنى البرلمان، مساء أول أمس (الأحد)، بالعشرات من المحتجين، الذين خرجوا، تلبية لنداء صدر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، للتنديد بوفاة الطفلة «إيديا»، جراء «إهمال مسؤولي المستشفى الإقليمي بتنغير». وتحولت الوقفة إلى مسيرة ردد خلالها المحتجون شعارات منددة بتردي المنظومة الصحية، مطالبين بمحاسبة المسؤولين.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   

زر الذهاب إلى الأعلى