fbpx
الرياضة

الحسنية يستنجد بالداخلية

الفريق عاجز عن تدبير منح التوقيع للاعبيه وينتظر وعود الوالي

استنجد حسنية أكادير لكرة القدم بوزارة الداخلية، لمساعدته على تجاوز الأزمة المالية التي يعانيها هذا الموسم.

وقال أحمد أيت علا، الكاتب العام والناطق الرسمي باسم الفريق، «ننتظر من وزارة الداخلية مبادرة مثل تلك التي استفاد  منها الرجاء والوداد»، في إشارة إلى استفادة كلا الفريقين البيضاويين من 700 مليون سنتيم الأسبوع الماضي. وأكد أيت علا في تصريح ل»الصباح الرياضي» أن مكتب حسنية أكادير تلقى وعودا من الوالي نزهة العدوي، بشأن إقناع فعاليات بالمنطقة بمساعدة الفريق.

ووجد حسنية أكادير مصاعب في تدبير سفره بالطائرة نهاية الأسبوع الماضي إلى الحسيمة، لمواجهة شباب الريف المحلي ضمن الدورة 15 من بطولة القسم الأول، قبل أن يستنجد ببعض المتعاطفين معه لمساعدته على تدبير مصاريف التنقل.

ويتعين على حسنية أكادير صرف منح التوقيع لفائدة لاعبيه عن الموسم الجاري، بل إن بعض اللاعبين مازالوا ينتظرون صرف منح تعود إلى الموسم الماضي.

وينتظر اللاعبون أيضا منح ثلاث مباريات ضمن بطولة الموسم الجاري.

ولحسن حظ الفريق الأكاديري أنه لم يصرف مبالغ كبيرة في الانتدابات هذا الموسم، مستفيدا من سياسته المبنية على إدماج لاعبيه الشباب أو اللاعبين القادمين من أقسام سفلى.

وقالت المصادر إن الرئيس حبيب سيدينو دأب على ضخ مبالغ مالية في حساب الفريق لتدبير الأزمة.

ويستأنف حسنية أكادير تداريبه اليوم (الخميس)، تحضيرا للشطر الثاني من البطولة، بعد استفادة لاعبيه من عطلة خمسة أيام.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى