fbpx
أسواق

خدمة ما بعد البيع تبدأ بالتسليم

نظم المشرع أحكام «الخدمة بعد البيع» بمقتضى الباب الثالث من القسم الخامس من القانون رقم 31.08، القاضي بتحديد تدابير لحماية المستهلك، و ذلك وفقا لمقتضيات المادتين 69 و70 منه، إذ عرفها بأنها (العقد الذي تحدد فيه جميع الخدمات، التي يلتزم بتقديمها مورد سلعة أو منتوج، سواء أكان ذلك بعوض او بالمجان)، وهو تعريف شامل لكل أنواع الخدمة، سواء منها تلك المتداولة حاليا، أو التي يمكن أن تستجد لاحقا.

ويتعلق الأمر في البداية، بأحد أهم هذه الخدمات، وهي تسليم السلع أو المنتوج المبيع بالمنازل، إذ يعد التزام البائع بتسليم الشيء المبيع، الالتزام الأكثر أهمية من بين التزاماته الأخرى، علما أنه تم التنصيص عليه في المواد من 30 حتى 35 من اتفاقية فيينا للبيع الدولي للمنقولات العينية، أما النظام القانوني المطبق على البائع في حالة الإخلال بالتزاماته بتسليم المبيع، فتم تنظيمه بمقتضى المواد 45 إلى 52 من الاتفاقية نفسها.

و يقصد بالتسليم، وضع الشيء المبيع تحت تصرف المشتري لتمكينه من حيازته، والاستفادة منه دون عائق، إذ عرف المشرع عقد البيع في الفصل 478 من قانون الالتزامات والعقود، بأنه (عقد بمقتضاه ينقل أحد المتعاقدين للآخر، ملكية شيء أو حق، في مقابل ثمن يلتزم هذا الأخير بدفعه له)، ونقل الملكية من البائع إلى المشتري يعد من أهم الخصائص المميزة لعقد البيع، حتى أن هناك من يسميه بالعقد الناقل للملكية.

ب . ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى