أســــــرة

الشكلاطة السوداء تعالج الاكتئاب

تتوفر على مضادات الأكسدة وبعض الدول تبيعها في الصيدليات

أكدت خديجة بوعسرية، مختصة في الحمية والتغذية، في تصريح ل”الصباح”، أن الشكلاطة السوداء أفضل الأنواع، كما لا تشكل أي ضرر لمرضى القلب والشرايين والسكري.
وأضافت بوعسرية أنه من الضروري أن تكون الشكلاطة السوداء من النوع الجيد، والذي تتضمن مكوناته ما بين 70 إلى 95 في المائة من “بودرة الكاكاو”، ولا تتجاوز نسبة الحليب فيه خمس في المائة.
وينصح الأطباء ومختصو التغذية، حسب بوعسرية، بتناول الشكلاطة السوداء غير المتوفرة على السكر والمحتوية على نسبة عالية من مادة “الكاكاو”، نظرا لفوائدها الصحية.
وتحتوي الشكلاطة على عدة مواد مفيدة، منها مضادات الأكسدة التي تستعمل في علاج الضغط الدموي لأنها تساعد على تمدد الشرايين والاسترخاء، إلى جانب أنها تستعمل بديلا لمادة الأسبرين لقيامها بالدور نفسه.
وأوضحت بوعسرية أن الشكلاطة السوداء تساعد على تخلص الجسم من الجزئيات الحرة المسببة للسرطان، كما تساعد في علاج الاكتئاب، إذ تؤدي إلى تحفيز هرمون “سيروطونين” المسؤول عن الشعور بالسعادة.
ولا يشكل تناول الشكلاطة السوداء أي ضرر على الأسنان، حسب بوعسرية، كما تتوفر على مضادات للأكسدة التي تعادل مرتين الكمية الموجودة في الشاي الأخضر، وخمس مرات الكمية المتوفرة في الشاي الأسود.
ونظرا لأهمية الشكلاطة السوداء وفوائدها الصحية، فقد عملت بعض الدول، منها كندا، على بيعها بالصيدليات، حسب بوعسرية، التي أكدت أنه يمكن تناول خمسين غراما منها بشكل يومي، سواء للذين لا يعانون أي أمراض، أو للذين يعانون أمراض القلب والشرايين والسكري، مع الحرص على التأكد من مكوناتها وعدم توفرها على السكر.

فوائدها

إلى جانب الشكلاطة السوداء، هناك نوعان آخران من الشكلاطة. ويتعلق الأمر بالشكلاطة بالحليب ذات اللون البني والمتوفرة على نسبة 25 في المائة من “بودرة الكاكاو”، و12 في المائة من الحليب، ومكونات أخرى، والشكلاطة البيضاء، والمحتوية على نسبة 14 في المائة من الحليب، وأقل من 20 في المائة من “زبدة الكاكاو”.
ونصحت بوعسرية بتفادي تناول الشكلاطة البيضاء لأنها غير مفيدة للجسم مقارنة مع الشكلاطة السوداء، التي ينصح بتقديمها للأطفال وحتى النساء الحوامل.

أمينة كندي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق