fbpx
ملف الصباح

إكراهات تحول دون توقف عاملات الجنس عن الممارسة

بلحديد: بين 165 امرأة لم تتمكن إلا واحدة من التوقف عن تجارة الجنس

إذا كانت الأسباب التي تدفع بكثير من النساء إلى امتهان تجارة الجنس مختلفة ومتعددة وتتوزع بين الظروف الاجتماعية والاقتصادية، فإن الإقلاع عن هذه المهنة وبداية حياة جديدة بعد سنوات من ممارستها يعتبر أمرا شديد التعقيد وتتحكم فيه أمور ذاتية وأخرى اجتماعية، إلا أن هذه المحاولات حسب شهادات المشتغلين في الجمعيات الحقوقية غالبا ما تفشل.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى