fbpx
أخبار 24/24الرياضة

دموع وحسرة بالجيش بعد ضياع اللقب

 

انتهت مباراة الجيش الملكي والفتح الرياضي، على وقع الدموع والحسرة بضياع اللقب للفريق العسكري، رغم الفوز بهدفين لصفر، في المباراة التي جمعتهما، مساء اليوم (الجمعة)، بالملعب البلدي بالقنيطرة، لحساب الجولة الأخيرة من البطولة.

وعاينت “الصباح” استياء عارم في صفوف اللاعبين والطاقم التقني للفريق العسكري، في الوقت الذي أجهش المدرب التونسي الدموع بضياع اللقب 14 في تاريخ النادي، والثاني على التوالي.

وبدا لاعبو الجيش الملكي مستاؤون من ضياع اللقب، رغم تسجيله أكبر عدد من الانتصارات في تاريخ البطولة الوطنية بتحقيقه 22 فوزا، وأكبر عدد من الأهداف بتسجيله 65 هدفا.

وغادر اللاعبون أرضية الملعب وسط حشد كبير من رجال الأمن في اتجاه مستودع الملابس، بعد أن صفق عليهم الجمهور كثيرا، مرددين شعارات تمجد الفريق العسكري، وتثنبي على اللاعبين وعلى المجهود الذي قدموه طيلة الموسم، في الوقت الذي نددوا بمستوى التحكيم، وبعض المسؤولين بالعصبة الوكنية لكرة القدم الاحترافية، داعين الإدارة إلى تحمل مسؤوليتها في المجازر التحكيمية، التي تعرض لها الفريق، خاصة في الدورات الأخيرة من البطولة

صلاح الدين محسن

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

انت تستخدم إضافة تمنع الإعلانات

نود أن نشكركم على زيارتكم لموقعنا. لكننا نود أيضًا تقديم تجربة مميزة ومثيرة لكم. لكن يبدو أن مانع الإعلانات الذي تستخدمونه يعيقنا في تقديم أفضل ما لدينا.