fbpx
أخبار 24/24

إطلاق دورات تكوينية في تدبير القطاعات الثقافية والإبداعية في يناير 2023

تطلق مؤسسة (HEM) والوكالة الجامعية للفرانكوفونية (شمال إفريقيا) والمعهد الفرنسي بالمغرب تكوينا غير مسبوق حول تدبير القطاعات الثقافية والإبداعية، ابتداء من يناير 2023، والذي سينطلق على التوالي بكل من طنجة والبيضاء وأكادير ومراكش والرباط.

وأفاد بلاغ للمنظمين بأن هذا المشروع يعد ثمرة جهود تهدف إلى تعزيز الشراكات والتعاون متعدد الأطراف من أجل تعزيز ووضع وتنفيذ برامج تكوين متميزة لتمكين المهنيين في القطاعات الإبداعية المغربية من تطوير قدراتهم.

وأوضح المصدر ذاته، أن هذه الدورات التكوينية التي يطلق عليها “ثقافيات”، والتي تندرج ضمن منطق المسؤولية المواطنة، والمشاركة في تدريب الشباب وإعدادهم للتشغيل، تسعى إلى أن تكون دقيقة بشأن المفاهيم والتصورات والقطاعات، وأبعاد التدبير في ذات الآن، وتتلاءم مع الاحتياجات المحلية مع الاهتمام بالنظم الترابية، مشيرا إلى أنه من خلال الحرص على العمل بالتنسيق مع المؤسسات المحلية (الجهات والجامعات والجمعيات الثقافية)، فإن هذا التكوين يروم تطوير خبرة تتيح تثمين التراث المادي وغير المادي للمغرب وجعله من مصادر التحول الإبداعي لإنتاج قيم متعددة (اقتصادية، وإقليمية وعلى مستوى العلاقات…).

ويستهدف التكوين، حسب البلاغ، المهنيين الجدد في المجالات الثقافية والفنية، ممن هم في حاجة إلى الدعم في مجالات تدبير المشاريع، والفضاءات، والتظاهرات والفعاليات الثقافية، وكذا قيادة المبادرات الوطنية والدولية، والتمكن التام من المعارف والمهارات، وأنماط الاشتغال.

ويشتمل التكوين، أيضا، على دروس مفاهيمية يقدمها المتخصصون، وورشات عمل تطبيقية، والتكوين المهني مع محترفين معترف بهم، وجلسات تأطير وتجريب في هذا المجال.

ويمكن للمرشحين الراغبين في المشاركة في البرنامج، على نحو فردي أو بدعم من مؤسسة عمومية أو منظمة خاصة، أن يرسلوا الطلبات على الرابط “https://hem.ac.ma/fr/inscription-au-cycle-formation-taqafiat”.

وبإمكانهم الإطلاع على مزيد من المعلومات حول الشروط العامة للمشاركة على الرابط “https://hem.ac.ma/fr/evenements-institutionnels/appel-candidatures-au-cycle-formation-management-secteurs-culturels”.

وأوضح البلاغ أنه ستتم معالجة جميع الطلبات الواردة على مستوى كل مدينة، وفقا للمنطقة الجغرافية للمتقدمين، على أن يتم تقديمها إلى لجنة للانتقاء.

ويحظى هذا البرنامج، أيضا، بدعم وزارة الشباب والثقافة والتواصل بالمملكة ، ودعم فيدرالية الصناعات الثقافية والإبداعية التابعة للاتحاد العام لمقاولات المغرب.

 

(ومع)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


زر الذهاب إلى الأعلى