fbpx
بانوراما

لالة مـيمـونة… الخادمة

مهن أولياء المغرب (الأخيرة) أحبت الولي مولاي بوسلهام وسهرت على خدمته لم يكن الأولياء الصالحون مجرد أناس زهدوا في الدنيا واختاروا الخلوة والتفرغ للفقه، بل كانوا أناسا يعملون كذلك لسد حاجياتهم ولم يطلبوا المساعدة في ذلك كما يفعل زوار الأضرحة اليوم، بحجة أن أصحابها لهمأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة تتمة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى