fbpx
خاص

أفارقة وجدة…حلم الهجرة تحول إلى مخيمات “جبرية”

تدخل مخيمات مهاجرين من جنوب الصحراء وتعاين تنظيمها وتوزيع الأدوار بها

صورة مواطنات أفريقيات حوامل أو رفقة أطفال ورضع يستجدين المارة وأصحاب السيارات، أضحت من الصور المألوفة التي لا يخلو منها شارع بوجدة، ولا ملتقى طريق رئيسي بها، مثلها مثل صور مهاجرين من جنوب الصحراء يفترشون الأرض أمام أبواب المساجد يتمتمون بعبارات أقرب إلى الدارجة المغربية لطلب صدقة أو مساعدة. 


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى