مجتمع

الجمعية الجهوية لوكالات الأسفار بمراكش تدعو إلى تشجيع الاستثمار

دعا المشاركون في اليوم الدراسي الذي نظمته الجمعية الجهوية لوكلاء الأسفار بمراكش، أخيرا، إلى الاستفادة مما تم تحقيقه واستخلاص الدروس من «رؤية 2020 « . وأكد المشاركون أن وكالات الأسفار مطالبة بأن تكون  أكثر ابتكارا بخصوص تسويق المنتوج السياحي لتتمكن في الوقت ذاته من التشبث بالرؤية الاستراتيجية الجديدة . 
وأضافوا أنه لتحقيق الأهداف التي وضعتها «رؤية 2020» يجب إشراك جميع المهنيين في القطاع السياحي والسلطات المحلية، وتشجيع الاستثمار، وتجديد الوحدات الفندقية، وتعزيز الجودة واعتماد سياسة تطوعية  في ما يتعلق بالتكوين والتكوين المستمر، وتطوير السياحة الشاطئية مع إنشاء محطات سياحية جديدة.
ويهدف اللقاء الذي قام بتنشيطه كل من روبير غي مستشار في المجال السياحي وعبد الكريم زكار باحث في التسويق السياحي، إلى البحث عن الوسائل الممكنة لتطوير القطاع وتمكين وكالات الأسفار من التسلح ب “رؤية 2020» ، باعتبارها قاطرة للتنمية السياحية، وإلى التركيز على ضرورة الاستفادة من الإمكانيات وظروف الاستقبال الجيدة التي تتوفر في المملكة، مع الاستثمار في الموارد البشرية، وإعادة التوازن بخصوص شبكة أجور العاملين بالقطاع.
وأفاد خليل مجدي رئيس الجمعية الجهوية لوكالات الأسفار بمراكش أن وكالات الأسفار تواجه اليوم العديد من الصعوبات بسبب عوامل داخلية و خارجية، بما في ذلك تصنيف الزبناء والانترنيت.
من جانبه، أبرز مجدي أن وكالات الأسفار مطالبة بمتابعة  التحولات والتغيرات التي يعرفها القطاع ، موضحا أنه للتكيف مع هذا التحول العميق يجب الاستثمار وفق أساليب حديثة والعمل بطريق ناجعة لاستقطاب أكبر عدد ممكن من الزبناء.

محمد السريدي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق