fbpx
أخبار 24/24دوليات

مقتل كاهن بفرنسا… والمتهم لاجئ أحرق كنيسة سابقا

عثرت السلطات الفرنسية، اليوم الاثنين، على جثة كاهن مقتول ببلدة سان لوران سور سيفر، غرب البلاد، يشتبه ارتباطها بقضية الحريق الذي شب، بتاريخ يونيو 2020، في “كاتدرائية نانت”.

وحسب وسائل إعلام فرنسية، فإن اكتشاف الجثة جاء إثر تسليم لاجئ ثلاثيني نفسه لمركز الشرطة في بلدة تبعد 10 كيلومترات عن مكان الجريمة، قائلا إنه “قتل رجل دين”، ليتبين أن المشتبه فيه، المتحدر من رواندا، كان تحت المراقبة القضائية إثر التحقيق في الحريق المذكور.

يشار إلى المشتبه فيه الرواندي، المعروف باسمه الأول “إيمانويل”، والمتهم بحريق “كاتدرائية نانت”، سجن لعدة أشهر خلال التحقيق في الحريق، ليتم إطلاق سراحه في يونيو الماضي، واستقباله من قبل مجموعة من الكهنة، غرب فرنسا، كان أحدهم الكاهن المقتول اليوم.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.